حاسب.. وراك حزب وطني

حاسب.. وراك حزب وطني

كنت عائداً من زيارة لصلة رحمي، وحين صعدت أحد الأوتوبيسات وعندما قطع لي الكمسري التذكرة قال لي: حاسب يا إبني وراك حزب وطني!

ضحكت ولم أعلق، وحين وصلت لمنتصف الأوتوبيس تذكرت مهازل هذا الحزب وما أحدثه من خراب ودمار بمصــر الأصيلــة، فإذا بي ألاحظ الكمسري يكرر هذه الجملة لكل راكب يصعد... سبحان الله.

تصعد امرأة: يا حاجة حاسبي مهازل الحزب الوطني!

يصعد رجل: حاسب حاسب الحزب الوطني غير مناسب!

يصعد ولد صغير مع أبيه يا بني قول لأبوك الحزب الوطني بيكرهوك!

لم أنتبه لتعليقات الناس "المعروفة" بقدر ما انتبهت لكلمات الكمسري، لكن بعد مرور عدة محطات توقف الرجل عن التعليقات!

وفي إحدى المحطات يصعد رجل كبير السن ومعه طفل صغير، وعندما وصول الرجل والطفل إلى جانبي إذا بنا نسمع نداء الكمسري موجهاً كلامه للرجل الكبير:

"حاسب يا جدي، وراك حزب وطني!!"

وفجأة يرتبك الرجل الكبير إرتباكاً شديداً ويضع يده في جيبه، ويمسك بالطفل بقوة وهو ينظر يميناً ويساراً. لكنني هدأت من روعه فقلت.. لا تخاف يا جدي، فقد مات الحزب الوطني.

أحمد عبد الله - مصر

Copyright © 2011 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

حاسب.. وراك حزب وطني

بعد المقال الحالي، أهلاً تقترح:
الإخوان ومليارات الخليج
[/responsivevoice]
الاشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليق
مضمنة المرتدة
عرض جميع التعليقات
0
أحب أفكارك ، يرجى التعليق.x
()
x