رموز لا تنسى

رموز لا تنسى

يصادف اليوم الذكرى الثالثة لوفاة شيخ المناضلين بهجت أبو غربية، ذلك الرمز الذي فطم على النضال وشهد كل مراحله الميدانية والسياسية، فعانق القضبان وجرح كباقي رفاقه من المناضلين الأبطال، حيث شارك في جميع المعارك إلى جانب رموز كبيرة مثل عبد القادر الحسيني.

إمتدت رحلة شيخ المناضلين أكثر من خمسين عاما كانت حافلة بالبطولات سواء على الساحة الميدانية أو السياسية، حيث قاد النضال السري في حزب البعث.

أنهى أبو غربية رحلة نضاله في عام ١٩٩١، ذلك العام المشؤوم الذي قبلت فيه منظمة التحرير بقرار مجلس الأمن والإعتراف بإسرائيل، فما كان رده إلا أن قدم إستقالته من عضوية المنظمة إحتجاجاً على موافقة المنظمة على قرار مجلس الأمن، ليتفرغ لكتابة مذكراته.

رحمك الله أنت وكل بطل ناضل من أجل القضية الفلسطينية.

بعد المقال الحالي، أهلاً تقترح:
حجاج في قبضة داعش
[/responsivevoice]
الاشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليق
مضمنة المرتدة
عرض جميع التعليقات
0
أحب أفكارك ، يرجى التعليق.x
()
x