ملف المصالحة الفلسطينية بين مصر وتركيا

تابعت وسائل إعلامية عربية عديدة في الأيام الأخيرة ملف المصالحة الفلسطينية وتفاصيل اللقاء الذي جمع حركة حماس بحركة فتح في العاصمة التركية أنقرة، كما تطرق الكثير من المهتمين بشؤون الشرق الأوسط إلى الموقف الدبلوماسي المصري من محادثات المصالحة بين الحركتيْن إضافة إلى موقع تركيا منها. حسب ما أشار إليه عديد المواقع الإخبارية والقنوات التلفزية المصرية، لا تبدو القيادة المصرية راضية…

الوحدة الخليجية ضرورة تاريخية دفاعية حتمية

الوحدة الخليجية ضرورة حتمية، فدول الخليج تواجه تحدي وجودي مصيري، والعالم العربي يتفتت وينقسم دولة بعد الأخرى، يتفتت كحبات الرمال الصحراوية التي تطير مع هبات الرياح، حالة التفتت والتقسيم شغالة من سوريا والعراق والسودان وليبيا وكأننا بطابور يبدأ بدولة لينتهي بأخرى. هذه كلمة لله وللتاريخ نقولها مباشرة، نحن نحتاج إلى دولة خليجية واحدة موحدة اندماجية، هي ضرورة تاريخية دفاعية حتمية…

الخطأ الاستراتيجي الفلسطيني

العالم العربي مرتبك، لم يعد الطريق واضح أمامه، في السابق كان أحسن قليلاً، وإن كانت هناك ملامح إنحدار في الثقافة والسياسة أوصلتنا لما نحن فيه، اليوم وضعنا كارثي. لم يكن هناك مبرر لصراع دام أكثرمن عقد بين كبرى حركتين في العالم العربي والإسلامي، حركة فتح وحركة حماس الفلسطينيتين، إنه الخطأ الاستراتيجي الفلسطيني. كنا نستطع نجاوز ذلك الخلاف وأكثر من هذا،…

كوريا الشمالية لها مواقف مشرفة

رغم أن الكثير من البلدان العربية طبعت مع اسرائيل ومنهم من ينتظر أو يطبع خلف الستار، لم تعترف كوريا الشمالية بدولة إسرائيل. ورغم أن الحكام المستبدين والطغاة يملأون عالمنا اليوم من أقصى الشرق إلى أقصى الغرب، إلا أن الميديا العالمية المعروف تدفقها من الغرب والشمال إلى الشرق والجنوب، نجحت نجاحا مبهرا في جعل الزعيم الكوري الشمالي "كيم جونغ أون"، الذي…

كورونا هذا هو

هذا هو كورونا وتداعياته فقد تخلَّت الدول الكبرى عن الأنانية العلميَّة وتركت سِياج التَّكتم الذي اكتنف منهجها العلمي لئلا تقتبس منه دول أخرى ومن ثمَّ تلحق بركابها، واليوم غدا العالم بأسره معملاً علميّاً وحقل تجارب، يُعلن كل عما توصل إليه الآخر في تكامل علمي فريد. الإسلام وكورونا.. سمح الغرب الأوروبي والأمريكي بأن يُدوِّى الأذان ويملأ جنبات البلاد طُولاً وعرضًا، بل…

الفردوس الأخير لمحمد جمال الدين – نقد الرواية

ارتبط الوعي الأدبي لمؤلف رواية الفردوس الأخير بالصيغ الكلاسيكية للكتابة الروائية، فهو منذ نشأته الأولى مولع بالكتابة السردية في القصة والرواية، فقد تابع محمد جمال الدين مسيرة الإبداع السردي هواية واحترافا إلى أن أصدر مجموعته القصصية الأولى (رائحة عجوز) سنة ٢٠٠٢، ثم مجموعته القصصية الثانية (الحياة في أماكن الموتى) سنة ٢٠٠٥، ثم انطلق إلى عالم الرواية، حين اتسع أفقه الإبداعي…

الذلقراطيات العربية أو الديمقراطيات المشوهة

إن القيام بتحليل الأوضاع السياسية والإقتصادية في البلاد العربية يشعرني بأني أباشر تشريح جثة ميتة، فنحن أمام حالة من الذلقراطيات العربية أو الديمقراطيات المشوهة، وفي أحيان كثيرة يتبادر إلى ذهني أنني أمام وضعيات لا تخضع لأية حدود علمية ومنطقية. فالملاحظ أن العجلات الوحيدة التي تقوم بحركة تصاعدية في العالم العربي هي التي تخص حفظ الأمن الخاص داخل البلد في مقابل…

الجولان إسرائيلية.. نكبة جديدة

أُدرِجَت هضبة الجولان داخل فلسطين تحت الإنتداب البريطاني عام ١٩٢٢، ثم تخلت بريطانيا عنها لفرنسا في ٧ مارس ١٩٢٣ إستنادًا إلى اتفاقية سايكس بيكو، ثم أصبحت تابعة للدولة السورية بعد إنتهاء الانتداب الفرنسي عام ١٩٤٤

منظمة أوبك هل تنهار قريبا؟

منذ بدأت منظمة أوبك التي قامت من أجل هدف سياسي واقتصادي رئيسي وهو مواجهة الرأسمالية المتوحشة ممثلة في كارتل الشركات الكبرى المتحكمة في سوق النفط إنتاجا وتسويقا

صنع في فرنسا

الإرهاب الذي تعيشه سوريا والعراق ومصر وليبيا واليمن هو في البداية صنع في فرنسا ونحن نعلم أن صورة الإسلام قد تشوهت من قبل بعض التنظيمات الإرهابية كداعش والقاعدة وشعوبنا العربية قد تضررت من أفعالهم المخزية

السعودية والمستقبل

في سياق الحديث عن السعودية والمستقبل سأل وزير المالية السعودى فى فيديو منتشر، سؤالاً لم يكذبه أحد، وأجابه، السؤال هو: كم تتخيلون دخلنا من النفط هذه السنة؟

لغز إنجيل برنابا

"لغز إنجيل برنابا" هو عمل أدبي روائي، كتب بأسلوب سردي يمزج بين فنون الرواية التاريخية والقصص البوليسية على طريقة "Polar" في حبكة تشبه سيناريو أفلام الجاسوسية. تقع رواية "لغز إنجيل برنابا" الصادرة مؤخرا عن دار E-Kutub بلندن، في ٤٣٠ صفحة من القطع المتوسّط، وتوزع نسختها الورقية عن طريق "أمازون" ونسختها الإلكترونية بواسطة "كيندل" و"غوغل بوكس" و"بلاي-ستور"، بينما توزع دار النشر…

مبادرة السلام الإجتماعي

إن السلام الاجتماعى الذي تنشده المبادرة قيمة إنسانية حضارية عظيمة، يقضى على العنف والتشدد والتطرف بل والارهاب في المجتمع، ويوفر جهودا كبيرة بعضها يضيع سدىً