دونالد ترمب ونهاية أمريكا كقوة عالمية

الرئيس الأمريكي دونالد ترمب هو المؤشر الأخير لنهاية أمريكا كقوة عالمية، لتنتهي معها التحالفات والكيانات المتعلقة بأمريكا ومنها الكيان الصهيوني. المتوقع أن تنتهي حقبة السيادة الأمريكية في عهد دونالد ترمب، وسيكون إنهيار أمريكا أسرع لو فاز ترمب في إنتخابات الرئاسة الأمريكية في نوفمبر ٢٠٢٠. في سلسلة من ثلاث مقالات سنعرض العلاقة بين دونالد ترمب ونهاية أمريكا كقوة عالمية. القوى العالمية…

من بيروت إلى بكين – عودة الحوار عن الشرق والمشرقية والحياد الإيجابي

في العام ٢٠١٧ اصدرت سلسلة عالم المعرفة التي يشرف عليها المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب في الكويت كتابا هاما من جزئين يحمل الرقمين ٤٥٤ و٤٥٥ بعنوان: ثلاث مدن مشرقية - سواحل البحر الابيض المتوسط بين التألق والهوية، لمؤرخ البلاطات والأسر الحاكمة فيليب مانسيل، وترجم الكتاب الباحث المصري د. مصطفى محمد عبد الله قاسم، ويتحدث هذا الكتاب القيّم عن منطقة المشرق…

أصل الأتراك العثمانيين

أصل الأتراك العثمانيين يرجع إلى أقدم ظهور لهم في القرن السادس الميلادي، عند قيام إمبراطورية قوية في آسيا الوسطى تمتد عبر الهضاب، من حدود الصين إلى البحر الأسود أساسها شعب يدعي توكيو، وقد حرف الأسم بعد ذلك إلى ترك. لم يكن الأتراك القدامى متوحشون، وإنما حظو بقدر غير قليل من الحضارة، فكانت لهم لغة مكتوبة، واعتنقت بعد طوائفهم الديانات المعروفة…

الوحدة الخليجية ضرورة تاريخية دفاعية حتمية

الوحدة الخليجية ضرورة حتمية، فدول الخليج تواجه تحدي وجودي مصيري، والعالم العربي يتفتت وينقسم دولة بعد الأخرى، يتفتت كحبات الرمال الصحراوية التي تطير مع هبات الرياح، حالة التفتت والتقسيم شغالة من سوريا والعراق والسودان وليبيا وكأننا بطابور يبدأ بدولة لينتهي بأخرى. هذه كلمة لله وللتاريخ نقولها مباشرة، نحن نحتاج إلى دولة خليجية واحدة موحدة اندماجية، هي ضرورة تاريخية دفاعية حتمية…

معطيات تستوجب الفصل

يقول المؤرخ الفرنسي لوسيان ڤيڤر "لايقدم التاريخ للبشر مجموعة من الوقائع المنعزلة، بل أنه ينظم هذه الوقائع ويفسرها، ولكي يفسرها فإنه يرتبها في مسلسلات دون أن يمنحها الإنتباه نفسه. ذلك أن التاريخ، شاء أم أبى، إنما يحصد الوقائع الماضية منهجياً، ومن ثم يصنفها وفقاً لحاجاته الراهنة. إنه يستجوب الموت من أجل الحياة". نظرة تاريخية إلى معطيات تستوجب الفصل. لكن المشكلة…

عجائب الدنيا سبع وثامنهم كورونا

كورونا شىءٌ عُجاب، القارُّ فى الأذهان أن عجائب الدنيا كما سطَّرها التاريخ، سبع عجائب، ثم جاءت العجيبة الثامنة تترى، تلك المتمثلة فى الموت الجاثم على صدور العباد بكافة البلاد، كورونا، ومفرداتها تتدافع بوتيرة متسارعة، على أنغام ضحايا الزلازل، وعوصف وقواصف البراكين، نذكر ما تيسَّر منها: ١- لقد أكدت تقريرات منظمة الصحة العالمية (WOH) أن كورونا هذا لا يدنو من الأطفال،…

الصين تفتح صناديقها الائتمانية وعقولها التكنولوجية للكيان الصهيوني

عادت العلاقات بين الصين وإسرائيل إلى صدارة الواجهة السياسية لكن من البوابة الأمريكية، حيث عبرت الإدارة الأمريكية عن غضبها الشديد من تزايد الصفقات التجارية، وارتفاع منسوب المشاريع الاقتصادية، وتعاظم التعاون الأمني والعسكري بين الصين والكيان الصهيوني، وأبدت الإدارة الأمريكية غضبها وانزعاجها من حجم الزيارات المتبادلة والصفقات المشتركة بين البلدين، كما ساءتها أخيراً شحنة الكمامات والمعدات الطبية الخاصة بفيروس كورونا، التي…

كورونا وترمب

ما على الرئيس الأمريكي ترمب من مَلام إنْ هو أقدم على توقيع أقصى العقوبات على الصين وكُلُّ من آزرها، ذلك لأنها تكتمت على أمر جائحة كورونا، فهي فضلاً عن هذا معقل الأوبئة جميعا، كما ذهبت إلى ذلك صحيفة وول ستريت جورنال في مقال الأربعاء ٣ فبراير ٢٠٢٠، حين نعتت الصين بأنها رجل آسيا المريض الحقيقي. وفقا لما جاء في مدونة…

كوفيد-١٩ وإنهيار النظام العالمي

برغم جائحة كورونا، أو كوفيد-١٩ وتدعياتها العالمية، فإن الولايات المتحدة الأمريكية هي بلا شك أقوى دولة في العالم، بل ربما يطيب للبعض تصنيفها كإمبراطورية تتحايل على القواعد المعلنة للعلاقات الدولية في العصر الحديث. فرغم أن تعدادها اليوم لا يزيد عن ٣٤٠ مليون نسمة، إلا انها تنتج وحدها ٢٤,٤% من اجمالي السلع والخدمات التي يقدمها هذا الكوكب. تحتفظ وحدها بـ١٣حاملة طائرات،…

مجهودات فلسطين لاحتواء الوباء

منذ إعلان أول مصاب بفيروس كورونا بدأت مجهودات فلسطين لاحتواء الوباء، والسلطة تعمل ليل نهار على تضييق مسالك انتشار هذا الوباء، إذ عمدت منذ وقت مبكر لغلق المحلات التي لا تبيع مواد حيوية، كما أغلقت المساجد والمؤسسات التعليمية والفضاءات الترفيهية والسياحية، وضيقت في مرحلة أولى على حركة النقل إلى أن أعلن الرئيس الفلسطيني أبو مازن حظر تجول أول أعقبه بحظر…

الحرب ضد كورونا في رمضان

أشهر قليلة منذ بداية الحرب ضد كورونا بعد إعلان مقاطعة ووهان عن أول مصاب بفيروس كورونا أو ما يُعرف بـإسم "المريض صفر" ومنذ ذلك الحين مرّت الحكومات والشعوب بتحديات ومراحل كثيرة، منها ما هو فردي ومنها ما هو مشترك. أوروبا مثلاً تواجه تحديات مشتركة، نظراً لكثافة شبكة الطرقات والمواصلات بين بلدانها. العالم العربي والإسلامي هو الآخر يستعد لتحد مشترك جديد…

شهر رمضان يقترب وفيروس كورونا يمتد ومعدات متطورة لمواجهته

فيروس كورونا يمتد مع اقتراب شهر رمضان.. لكلّ مرحلة من مراحل الحرب ضد فيروس كورونا خصوصيّتها في العالم أجمع وفي العالم العربيّ والإسلامي بصفة خاصّة. التحدّي القادم الذي بدأت الحكومات تستعد له هو دخول شهر رمضان، لما له من خصوصيات روحية واجتماعية تجعل انتشار فيروس كورونا أثناءه أسهل. وهنا يأتي دور الحكومات والمجتمع المدني والمؤسسات الدينية في التوعية وحث الناس…

ازدهار تجارة معدات كورونا وانتعاش أسواقها

في ظل جائحة كورونا أصبح العالم كله في حاجةٍ ماسةٍ إلى الكمامات والقفازات الواقية، وإلى معدات الفحص ولوازم الاختبار، وإلى أجهزة التنفس وأطقم العزل الصحية، والمعقمات بأنواعها وسوائل التطهير والنظافة المختلفة، مما أدى إلى ازدهار تجارة معدات كورونا مع زيادة الحاجة  إلى التقارير الدورية والمعلومات الجديدة، ونتائج الفحوص المخبرية والتجارب العملية، فضلاً عن الحاجة إلى الدواء الشافي والعلاج المناسب لبعض…

كورونا والرأسمالية المتهاوية

مع انهيار الاتحاد السوفيتي أواخر عام ١٩٩١ وصعود الرأسمالية الغربية بزعامة الولايات المتحدة الأمريكية كقوة متفردة في العالم، ركّزت الرأسمالية العالمية على توحيد أغنياء وفقراء كل قومية ضد القوميات الأخرى، أكثر من توحيد الأغنياء ضد الفقراء، وذلك لسحق القومية التي كانت مازالت في أوجها في تلك الفترة، ولضمان بقاء وتثبيت انتصار الرأسمالية وريادتها للنظام الدولي الجديد. في هذا المقال سنرى…

عمليات تطهير وتعقيم واسعة في الضفة الغربية

تعمل الحكومة الفلسطينية في الضفة الغربية جاهداً على وأد فيروس كورونا وهو لا يزال في مهده قبل أن يستشري ويخرج عن السيطرة، فمنذ الأيام الأولى لدخول الفيروس البلاد، شرعت الحكومة في اتّباع سياسة استباقية وقائية ممّا دفعها لغلق أغلب المرافق العامة والخاصة، إلّا ما لا بُدّ منه، وفرض حظر تجوّل وتشديد الرقابة على عملية تزويد المواطنين بالسلع الأساسية، ونشر عمليات…

الضفة الغربية تصمد في مواجهة كورونا

في حين يتزايد انتشار فيروس كورونا عالميا، فإن الضفة الغربية تصمد في مواجهته، ويصبح العالم كل يوم على أخبار انتشار فيروس كورونا، بين دولٍ أحكمت السيطرة عليه كالصين واليابان وكوريا الجنوبية، ودول فقدت السيطرة عليه كليّا واستنفذت حلول الأرض وتوجّهت إلى معجزات السماء، على حدّ تعبير روّاد منصات التواصل الاجتماعي. وكما تتصدّر أمريكا الاقتصاد العالمي، فإنّها تتصدّر اليوم أعداد الإصابات…

ووهان تتحرر والصين تنتصر والوباء فيها ينحسر

مضى أكثر من شهر على غزوة كورونا الشرسة لدول العالم قاطبةً وللجنس البشري عموماً، انطلاقاً من مدينة ووهان الصينية، والحقيقة أن ووهان تتحرر من الوباء، وقد تماثل سكانها للشفاء، وخلت مناطقها من الإصابة، وتعقمت مرافقها من الفيروس، وتهيأ أهلها ومواطنوهم لمغادرتها بحرية، والتنقل بأمانٍ بينها وبين مختلف المدن الصينية، بعد أن أعلنت السلطات الرسمية الصينية التي أخضعتها وغيرها بلا تهاونٍ…

الهروب من كورونا وكوابيسه وهواجسه

أحاول بكل السبل الممكنة الهروب من كورونا وهواجسه والتخلص من وساوس المرض وكوابيس الوباء، وغض الطرف عن سلسلة الشروط وقائمة الإرشادات ومطولة الممنوعات وجدول التعليمات، والابتعاد قليلاً عن نشرات الأخبار اليومية ومحطات التلفزة العالمية، والانقطاع عن البرامج السياسية والاقتصادية والطبية والصحية التي تتحدث عن الوباء وتحذر منه، وتعدد مظاهره وتسجل حوادثه، وتنقل صوره وتنشر أخباره، وتحصي ضحاياه من الموتى والمصابين،…

كورونا تتهادى بين التشخيص الطبي والتحقيق الأمني

يكاد لا يكون هنالك ثمة فرق جوهري كبير بين التشخيص الطبي للمرضى بفيروس كورونا والتحقيق الأمني معهم، فإن كان الأول يقوم به أطباءٌ مختصون وممرضون مساعدون، وأخصائيون متمرسون، فإن الثاني تتولاه الشرطة الطبية والأجهزة الأمنية المولجة بمحاصرة المرض وملاحقة المصابين به وضبطهم وإحضارهم، أو عزلهم وفصلهم عن بقية أفراد المجتمع والعائلة، وهم أيضاً مؤهلون متمرسون، ومهنيون مختصون، عندهم الخبرة الكافية…

اللاجئون الفلسطينيون تحت مجهر الصحة اللبنانية

أعربت السلطات اللبنانية عن خشيتها من تفشّي فيروس كورونا المستجد في صفوف اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، مع تسجيل أول حالة إصابة بالفيروس في مخيم بجنوب لبنان، وقد أفادت مصادر داخل وزارة الصحة اللبنانية أن الوزارة قد أعلنت حالة الطوارئ القصوى بعد ثبوت تفشي الفيروس القادم من الصين في المخيم الذي يضم عشرين ألف فلسطيني

كورونا تستنزف ميزانيات دول العالم الحر

ما لم تتمكن دول العالم كله خلال الأيام القليلة القادمة، فرادى أو بالتعاون فيما بينها أو مع منظمة الصحة العالمية، من اكتشاف عقارٍ ناجعٍ وفاعلٍ وقادرٍ على التصدي لفيروس كورونا يضع حداً لظاهرة انتشاره وتفشيه، ويكون قادراً على شفاء المصابين به، وينهي حالة القلق والرعب التي سادت سكان الأرض كلهم، فإن العالم كله مقبلٌ على كارثةٍ اقتصادية كبرى، تفوق الكارثة الإنسانية التي يشكلها الوباء على حياة البشر عموماً

كورونا يعيد تنظيم العلاقات الدولية ويحجم الاقتصاد العالمي

يبدو أن كورونا ستعيد صياغة العلاقات الدولية، وستنظمها من جديدٍ وفق قواعد صحيةٍ وأخلاقيةٍ مغايرة لتلك التي كانت قائمة على أساس المصالح والمنافع، ووفق العقائد والتحالفات والقواسم المشتركة، وقد تتسبب في توتير العلاقات وقطعها، وفي خلق أزماتٍ دوليةٍ وتحدياتٍ إقليمية، وذلك في ظل حرب الاتهامات المتبادلة، وسياسة تصنيف البلدان والشعوب، وإغلاق الحدود والبوابات