الجنس السامي وأصل النوع

عندما نتحدث عن الجنس السامي، ومن هم الساميون؟ فإن حديثنا هنا حول جنس محدد، يتميز عن غيره بالإرتباط بنوع محدد من الأجناس، تجمعهم وحدة الأصل والعرق. طوال الأعوام الماضية دار الحديث عن "الجنس السامي وأصل النوع" خاصة فى الغرب على أنهم أبناء اليهود. بل بات عداء الغرب التاريخى لهم يسمى بمعاداة السامية. وبين الحين والأخر وعلى حسب الحاجة، يطرح العرب…

اتفاقية أبراهام التاريخية تصحح الخطأ النبوي في خيبر

اتفاقية أبراهام التاريخية تصحح الخطأ النبوي في خيبر.. إنه عنوان حقيقي مقصود، ليس فيه افتراء ولا افتئات، ولا كذب ولا بهتان، ولا ظلم ولا اعتداء، بل هو تعبير أمين ومسؤول عن محاولات عربية مأفونة، ضالة مشبوهة، وجادة مقصودة، يقوم بها مدعو الثقافة والمعرفة، ومتسلقو المناصب والمراكز، وأصحاب المنافع والمصالح، من مجموعات المثقفين الجدد، وجماعات السلطة والإعلام، وأصحاب الرأي والفكر، الذين…

معطيات تستوجب الفصل

يقول المؤرخ الفرنسي لوسيان ڤيڤر "لايقدم التاريخ للبشر مجموعة من الوقائع المنعزلة، بل أنه ينظم هذه الوقائع ويفسرها، ولكي يفسرها فإنه يرتبها في مسلسلات دون أن يمنحها الإنتباه نفسه. ذلك أن التاريخ، شاء أم أبى، إنما يحصد الوقائع الماضية منهجياً، ومن ثم يصنفها وفقاً لحاجاته الراهنة. إنه يستجوب الموت من أجل الحياة". نظرة تاريخية إلى معطيات تستوجب الفصل. لكن المشكلة…

دراما التطبيع العربية وآراء شعبية عربية

صدمت محطة الأسرة العربية القديمة  mbc المواطنين العرب في كل مكان وفجعتهم، وأصابتهم بالذهول والغضب، فقد أتت نُكراً وارتكبت فحشاً، وجاءت بما لم يأتِ به الأولون، وعرضت على شاشاتها المنكر بعينه بعرضها دراما التطبيع العربية، حيث بثت الحرام نفسه، وجاهرت بالمعصية والجُرم، وانتهكت حرمات المسلمين المقدسة، وحرمت مكارم أخلاق العرب النبيلة، وأصرت بعنادِ المستكبرين وجحود الكافرين، على الاستمرار في جريمتها…

تلميع صورة الاحتلال في الدراما العربية سقوط وانحراف

شكلت بعض الأعمال الدرامية التي بثتها شبكة mbc وغيرها من المحطات العربية، صدمةً شديدةً لأنها عمدت إلى تلميع صورة الاحتلال لدى الرأي العام العربي، الذي اعتبر لسنواتٍ طويلة قناة mbc قناة الأسرة العربية المحافظة على العادات والتقاليد، والثوابت والأصول، والتراث والحضارة، كونها المحطة العربية الأولى التي تجاوزت الحدود وكسرت حواجز الجغرافيا، ودخلت قبل غيرها بيوتنا العربية فضائياً، فاستطاعت أن تحتل…

السلام

السلام خدعة ولا يوجد على وجه الأرض من ينكر هذه الحقيقة.. نشرات الأخبار لا تناسب من أعمارهم تحت الأربعين