الإنسانية في عصر فيروس كورونا

في لحظة عصرية جديدة، تغيرت أقدار الحضارة الإنسانية وصار دستور الهلع يفرض قوانينه على البشرية، وبالكاد لا توجد دولة واحدة لم يسودها الذعر ويسكنها الخطر من كل جهة، نعم إنه زمن ظهور وباء كورونا الذي دخل ضيفا غير منتظر إلى مدننا وقرانا ومؤسساتنا وجمهورياتنا. لقد أصبح العالم في هذه اللحظة مهددا بالسقوط في هاوية النهاية. إن فيروس كورونا الذي ظهرت…

جشع التجار وفيروس كورونا في سباق الموت

إنه الإنسان الظلوم الجهول، البشع الجشع، المتعطش المتوحش، الشَرِه الطماع، ويكفي مثلا جشع التجار فلم يكتفِ بفيروس كورونا يفتك ببني جنسه، ويقتل عشرات الآلاف من بني الإنسان، ويصيب فئةً من البشر لا تتجاوز ١% من سكان العالم، حتى هاجم بنفسه وبإرادةٍ منه، وهو الإنسان العاقل، كل الناس وجميع البشر، واجتاح بفيروس الطمع والجشع والاحتكار كل العالم بنسبة ١٠٠%، وأحدث في…

تصريحات مخيفة من زعماء العالم بعد فيروس كورونا

شهدت الساعات القليلة الماضية من عمر العالم تصريحات مخيفة من رؤساء وزعماء الدول الكبرى حول مصير دولهم وشعوبهم بعد جائحة فيروس كورونا، وباء كوفيد-١٩، للعالم. حيث توقع رئيس الحكومة الفرنسي، إدوار فيليب، في تصرحات له منذ ساعات أن الوضع الصحى بسبب فيروس كورونا المستجد سيكون الأصعب في النصف الأول من أبريل المقبل، وحذر من خطورة "مد مرتفع جدا" من وباء…

الهروب من كورونا وكوابيسه وهواجسه

أحاول بكل السبل الممكنة الهروب من كورونا وهواجسه والتخلص من وساوس المرض وكوابيس الوباء، وغض الطرف عن سلسلة الشروط وقائمة الإرشادات ومطولة الممنوعات وجدول التعليمات، والابتعاد قليلاً عن نشرات الأخبار اليومية ومحطات التلفزة العالمية، والانقطاع عن البرامج السياسية والاقتصادية والطبية والصحية التي تتحدث عن الوباء وتحذر منه، وتعدد مظاهره وتسجل حوادثه، وتنقل صوره وتنشر أخباره، وتحصي ضحاياه من الموتى والمصابين،…

كورونا تستنزف ميزانيات دول العالم الحر

ما لم تتمكن دول العالم كله خلال الأيام القليلة القادمة، فرادى أو بالتعاون فيما بينها أو مع منظمة الصحة العالمية، من اكتشاف عقارٍ ناجعٍ وفاعلٍ وقادرٍ على التصدي لفيروس كورونا يضع حداً لظاهرة انتشاره وتفشيه، ويكون قادراً على شفاء المصابين به، وينهي حالة القلق والرعب التي سادت سكان الأرض كلهم، فإن العالم كله مقبلٌ على كارثةٍ اقتصادية كبرى، تفوق الكارثة الإنسانية التي يشكلها الوباء على حياة البشر عموماً

مشروع الأمة.. مشروع تنمية

الهدف هنا إقتراح بعض الأفكار للمناقشة والحوار حول حال الأمة العربية والإسلامية وموقفها من التنمية الإجتماعية والإقتصادية، وليس الهدف تقديم حلول فورية. وقد تم ذلك في المؤتمر السنوي لمنتدى الوحدة الإسلامية الذي إنعقد في لندن بإنجلترا في المدة من ٧ إلى ٩ يونيو ٢٠١٣ تحت عنوان: التغيير المنشود من أجل إنهاض الأمة الإسلامية

الربيع العربي في إيطاليا

ما يحدث في إيطاليا لا يختلف كثيراً عما تشهده الساحة المصرية في العلاقة بين النظام والمعارضة، العامل المشترك بين الحالتين هو حداثة النخبة

دُمى وفقاعات هواء

مع إنتهاء النقاش وجدت نفسي أفكر فى فقاعات الهواء التي تظهر وظهرت بكثرة في مصر بداية من اليوم التالي للتنحي أو حتى قبله من بين أشخاص وإئتلافات وتنظيمات وأحزاب

إحتلوا شارع المال

ينظر أعضاء "إحتلوا شارع المال" إلى وول ستريت على إنه رمز للرأسمالية المستغِلة وأن ٩٩% من المجتمع يعمل لصالح ١% منه وأنه يجب إنهاء هذا الوضع المخزي والمهين

الخارجون عن الرأسمالية

عندما نعتمد على أنفسنا كُليا، نتكامل مع بعضنا في وحدة جغرافية إقتصادية ثقافية دينية، حينها فقط أستطيع القول أن الرأسمالية أوشكت على السقوط