Ahlan

موضوعات: الإسلام وحقوق الإنسان

ارحموا آذاننا

ارحموا آذاننا

بقلم/ بدر الدين السوافيري
مصر : ۲۲-۱۰-۲۰۱۹ - ۸:۲۷ ص

أيام العشر

أيام العشر

بقلم/ آية مصطفى
مصر : ۹-۸-۲۰۱۹ - ۱:۲٤ م

فتنة السنة والشيعة

فتنة السنة والشيعة

بقلم/ د. كمال الهلباوي
مصر : ۷-۱۲-۲۰۱۸ - ٦:۵۲ م

من أكبر وأطول الفتن التي تظهر كثيرا، ثم تختفي قليلا ولا تموت، فتنة السنة والشيعة في الأمة، وهي في أصلها وجذورها كما أفهم فتنة سياسية في الغالب الأعم، أو خلاف في وجهة النظر السياسية أدى إلى هذه الفتنة وتطوراتها. لبست هذه الفتنة أحيانا كثيرة لباس الدين والعقيدة، وتحملت كثيرا من الفشل السياسي، وتحملت كثيرا من تحديات التاريخ والجغرافيا كذلك.

يا رسول الله أدركنا

يا رسول الله أدركنا فحالنا بئيس وواقعنا تعيس

بقلم/ د. مصطفى يوسف اللداوي
مصر : ۲۲-۱۱-۲۰۱۸ - ۷:۱٦ ص

ليس مثلك يا رسول الله أحدٌ من الخلق، فأنت سيد الأولين والآخرين، وخاتم الأنبياء والمرسلين، والمبعوث رحمةً للعالمين، والشاهد على العباد يوم الدين، سادن البيت الحرام، وآمر الحوض الأكبر وصاحب الكوثر، أول من ينشق عليه قبره، ويبعث من موته، له أبواب الجنة تفتح والسماوات السبع بعروجه تسعد، قد اجتباك الله وانتقاك، وتكفل بك ورعاك، وحفظك من كل سوءٍ وأعطاك، وأنزل عليك الكتاب وعلمك، وأيدك بالقرآن وأدبك، ورفع بالإسلام قدرك وشرح به صدرك، فكنت الرسول الأكرم والنبي الأشرف، صليت بالأنبياء والمرسلين في الأقصى إماماً، وتجاوزت الأمين جبريل إلى سدرة المنتهى قدراً ومقاماً، وتشرفت برب العزة إذ خاطبك، فكنت صاحب الحظوة والمكانة والدرجة العالية الرفيعة، التي لا يحلم بمثلها ملكٌ مقربٌ ولا نبيٌ مرسل، فأعظم بك يا حبيب الله رسولاً ونبياً، بك نتشرف وإليك ننتسب، ولدينك نتبع، ونشهد ألا إله إلا الله وحده، وأنك رسوله الأكرم، ونبيه الأمجد، خير من سكن الأرض وأشرف من طلعت عليه الشمس.

حين نتحرك عشوائيا

حين نتحرك عشوائيا

بقلم/ رابح عبد القادر فطيمي
مصر : ۲۰-۱۱-۲۰۱۸ - ۷:۰٦ م

تجديد خطبة الجمعة

تجديد خطبة الجمعة

بقلم/ هائل سعيد ناجي
مصر : ۱۸-۱۱-۲۰۱۸ - ٤:۱۰ ص

الطبخ على نار هادئة

خاشقجي.. الطبخ على نار هادئة

بقلم/ عبد الملك مروان الكامح
مصر : ۲۸-۱۰-۲۰۱۸ - ٦:۰۱ ص

جمال خاشقجي

جمال خاشقجي صوت مقاوم في أرض الحجاز

بقلم/ د. مصطفى يوسف اللداوي
مصر : ۱٦-۱۰-۲۰۱۸ - ۱۲:٤۳ ص

رغم أنني لم ألتقي جمال خاشقجي في السنوات الأخيرة كما كنت ألتقيه من قبل، إلا أنني بقيتُ أحملُ له الكثير من الود، وأحفظُ له العديد من المواقف الإنسانية، وأشيدُ بقلمه وفكره، وعطائه وجهده، وأتذكرُ كلماته الحرة عن فلسطين وأهلها، وعن المقاومة ورجالها، وأتعلم كثيراً من شخصيته العصامية، وأغترف من تجربته الوفيرة، فقد عمل في أكثر من مكان، وتقلد الكثير من المناصب، وخاض العديد من التجارب، وتجشم المخاطر وركب الصعب، وخاض في دروب شائكة ومساراتٍ وعرةٍ.

هؤلاء

هؤلاء

بقلم/ حنين بني هاني
مصر : ٦-۱۰-۲۰۱۸ - ۸:۰۱ م

الأطفال يذهبون إلى الحرب

الأطفال يذهبون إلى الحرب

بقلم/ أشرف الخريبي
مصر : ٦-۱۰-۲۰۱۸ - ۵:٤۵ م

الفلسطينيون.. الحاجات والحقوق

الفلسطينيون بين الحاجات الإنسانية والحقوق السياسية

بقلم/ د. مصطفى يوسف اللداوي
مصر : ۲٦-۹-۲۰۱۸ - ۳:۵۵ م

لغز إنجيل برنابا

لغز إنجيل برنابا

بقلم/ محمد السالك ولد إبراهيم
مصر : ۱۸-۹-۲۰۱۸ - ٦:۵٦ م

الحسين بن علي

الحسين بن علي لا تقتلونه من جديد

بقلم/ د. عادل رضا
مصر : ۱۵-۹-۲۰۱۸ - ۵:۳۳ ص

بايعوا علي وانتخبوا معاوية

بايعوا علي وانتخبوا معاوية

بقلم/ وليد الناصري
مصر : ۳۰-۸-۲۰۱۸ - ٦:۰۱ م

٨٠٠ إعلامي لنقل الحج

٨٠٠ إعلامي لنقل الحج

بقلم/ حسام الدين الأمير
مصر : ۱۹-۸-۲۰۱۸ - ۵:۰۷ ص

مشروع سقيا زمزم

مشروع سقيا زمزم

بقلم/ حسام الدين الأمير
مصر : ۱۹-۸-۲۰۱۸ - ٤:۲٤ ص

نشر الموقع الرسمي لوزارة الحج والعمرة بالمملكة العربية السعودية تقرير عن مشروع سقيا زمزم، جاء فيه أن مشروع الملك عبد الله بن عبد العزيز لسقيا زمزم، أحدث نقلة نوعية وتغييرًا جذريًّا في خدمة طالبيه، إذ سهل هذا المشروع حصول الحجاج والمعتمرين على ماء زمزم، وأزال الضغط والازدحام عن منطقة المسجد الحرام، وأسهم في المحافظة على الصحة العامة بتأمين شروط التنقية والتعبئة والتوزيع الآمن لماء زمزم.