سوريا.. استراتيجية جديدة

بقلم/
مصر : ۲۰-۱۰-۲۰۱٤ - ۸:٤۷ ص - نشر

هناك من يصور مرارا وتكرارا أن الأمريكان "يمتنعون عن التعاون مع الدولة السورية وهم راغبون بذلك في نفس الوقت" وتحليل الأمر كأن هناك من هو يشتهي ولكنه يستحي اذا صح التعبير. كل هذا مضر بالدولة السورية وخاصة إذا من كان في موقع التخطيط الإستراتيجي لخطة الدولة السورية مقتنع بذلك.

لذلك اقول إن العمل على تثبيت تلك الفكرة الخاطئة المضرة في اللا وعي الجمعي للناس وفي عقول من بيدهم موقع التخطيط الاستراتيجي للدولة كل هذا يضر بالدولة السورية ويضعها أمام أخطاء في التخطيط السياسي الحركي الذي يجب أن يكون متوافق ومتناغم مع حركة الجيش العربي السوري على الأرض.

أما محاولة خلق شيطان تركي يمنع الأمريكان من إعلان التعاون مع السوريين أو محاولة خلق شيطان صهيوني "وهم بالفعل شياطين" هو من يمنع إعلان التعاون.

فكل هذا وغيره حسب وجهة نظري أمور تتحرك بما هو غير حقيقي ومحاولات فرض تصورات تحليلية ليس لها صلة بالواقع العلمي على الأرض.

لذلك أتصور أن على الدولة السورية الاعتراف بأن خطتهم بإعادة تعويم أنفسهم للعالم الخارجي قد فشلت ويجب إعادة إنتاج استراتيجية جديدة تتحرك بها الدولة السورية.

وهذه الخطة الإستراتيجية الجديدة عليها الاستناد على أنه يجب أن يدفع حلف الناتو ضريبة دم وضريبة مال مع إيذاء عسكري للصهاينة ومع كل هذا سيتم إجبار حلف الناتو على إعادة تعويم الدولة بسوريا.

وغير هذا الكلام أتصور انه تكرار لما أثبت بالدليل القاطع والحركة على ارض الواقع أنها أمور غير موجودة.

د. عادل رضاSaudi Arabia

Copyright © 2014 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

M. Alaadin A. Morsy, Ph.D.

 

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق