٢٥ يناير ٢٠١٢

مصر : ۱۹-۱-۲۰۱۲ - ۹:۳۰ ص - نشر

موعدنا يوم ٢٥ يناير ٢٠١٢ لتتجدد الثورة المصرية وتستمر حتى تحقق أهدافها وأولها إسقاط النظام الفاسد بأكمله وتطهير مصر من جميع رموزه في كل المواقع وعلى جميع المستويات، ثم إستعادة الثورة إلى شعب مصر بعد إستولت عليها قوى وتيارات هي في الأساس مضادة للثورة وكل هدفها هو الوصول للسلطة، فقامت تلك التيارات بعمل صفقات مشبوهة من بواقي النظام الفاسد.

وإستمراراً لمحاولات فلول وبقايا النظام الفاسد للإلتفاف حول ثورة مصر وخنقها، فإنهم الآن يروجون لتحويل يوم ٢٥ يناير ٢٠١٢ إلى إحتفال، في إشارة واضحة إلى رغبتهم في الإحتفال بنجاحهم في البقاء في السلطة لمدة عام بعد الثورة، ونجاحهم في تشتيت بعض قوى الثورة وتمييعها، ونجاحهم في مخطط إعادة إنتاج النظام السابق حتى الآن. لكن هذا النجاح مؤقت ولن يطول، فثورة مصر ستستمر وستنتصر بإذن الله وبتصميم شعب مصر.

د. محمد علاء الدين عباس مرسي مصر

Copyright © 2012 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

د. محمد علاء الدين عباس مرسي عباس مرسي

M. Alaadin A. Morsy, Ph.D.

 

مشاهدة الصور

(تصفح تعليقات الزوار أو أضف تعليق جديد)



مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق