هي جت كده واللي عنده كلمة يلمها ١١ - غصة

عبد العظيم جاد عبد العزيز
مصر : ۱٦-۸-۲۰۱۳ - ۲:۱۵ م - نشر

خلص رمضان بكرمه وفضله ورحل العيد

عيد بالتاريخ بس والاحساس بالبهجة بعيد

بعيد بالحاصل في بلدنا من فوضي ووعيد

واعتصام ومسيرات وقطع طريق وتهديد

شباب مسلوب ارادته مغيب مسير كالعبيد

وقيادة فارضة نفسها برأي جاهل وعنيد

متسترة بدين وشريعة تفصيل بالنار والحديد

وتستخدم النساء والأطفال كدروع بدم بليد

رأيها هو الصحيح ورأي غيرها كفر شديد

فصيل بينفذ أجنده دولية بعزم أكيد

أجنده هدفها تفتيت الدولة والوطن العتيد

إلى دويلات ضعيفة كما الطفل الوليد

فصيل مستقوي بالخارج كأي جبان رعديد

نسي إن مصر دولة بشعبها بتكوينه الفريد

ياما سحق مستعمرين وصرخ هل من مزيد

عبد العظيم جاد مصر

Copyright © 2013 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

سلسلة المقالات:

 

مشاهدة الصور

(تصفح تعليقات الزوار أو أضف تعليق جديد)



مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق