المقاومة الفلسطينية تتابع التطورات الأخيرة في لبنان

المقاومة الفلسطينية تتابع التطورات الأخيرة في لبنان

تتابع حركة المقاومة الفلسطينية حماس التطورات الأخيرة التي يعيشها لبنان اثر انفجار العنبر ١٢ في مرفأ لبنان بقلب العاصمة بيروت، والذي فجر سلسلة من الاحتجاجات الشعبية ضد ما اعتبره اللبنانيون استهانة بحياتهم والفشل في مقاومة الفساد.

عضو القيادة السياسية لحركة المقاومة الفلسطينية حماس بلبنان ومسؤولها السياسي في منطقة صيدا، أيمن شناعة، وصف ما تعيشه البلاد اليوم بالمؤامرة الخارجية التي تستهدف استقرار المنطقة.

يرى شناعة أن ما تحتاجه لبنان اليوم هو المزيد من الاستقرار ومنح الحكومة الوقت للعمل على إصلاح الوضع المتردي.

جدير بالذكر أن لبنان يعيش منذ فترة على وقع أزمة اجتماعية غير مسبوقة بسبب تدهور الاقتصاد حيث انفجر الوضع الأمني بالبلاد منذ يناير و لم تخمد الاحتجاجات الشعبية المطالبة بتغيير حقيقي منذ ذلك الحين.

تأتي تصريحات أيمن شناعة لتؤكد ان الحضور الفلسطيني بالمشهد اللبناني ليس بالهين حيث تسعى حماس حسب ادعائها للدفاع عن منظوريها من اللاجئين الفلسطينيين الذين يتعرضون للتهميش المستمر من الحكومات اللبنانية المتعاقبة.

يطالب اللبنانيون بالقطع مع ممارسات الماضي حتى لا تتكرر كارثة المرفأ التي يعتبرها المراقبون نتيجة مباشرة للفساد السياسي الذي تعيشه البلاد، التي يتعايش فيها أكثر من طائفة في توافق محفوف بمخاطر الفتنة والمؤامرات الخارجية نظرا للنظام السياسي المبني على منطق المحاصصة.

بعد المقال الحالي، أهلاً تقترح:
القانون الدولي الإنساني
[/responsivevoice]
الاشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليق
مضمنة المرتدة
عرض جميع التعليقات
0
أحب أفكارك ، يرجى التعليق.x
()
x