مساعدات للمتضررين في فلسطين

مع استمرار انتشار وباء كورونا في الضفة الغربية وغزة، تحاول الحكومة الفلسطينية إيجاد حلول لمساعدة هؤلاء الذين تضرروا من الأزمة خاصة هؤلاء الذي فقدوا مصادر رزقهم من الفئات الهشة والضعيفة. وفي هذا الإطار تأتي مجهودات وزارة التنمية الاجتماعية التي تسهر عليها بقيادة الوزير أحمد مجدلاني.

وقد تحدث مجدلاني عن توزيع ٥٠٠ شيقل على ٩٥٠٤ أسرة فلسطينية في الأسبوع الماضي. تعتبر هذه العائلات الأكثر حاجة للمساعدة المالية، ويقدر إجمالي المساعدات ٤ ملايين و٧٥٢ شيقل وزّعت على امتداد ٤ أيام.

كما تطرق الوزير للمجهودات التي تبذلها الحكومة عامة ووزارته خاصة وعرض أرقاماً مهمة عن الإجراءات المتخذة منذ دخول البلاد في نفق وباء كورونا، ٢٦ مليون شيقل هو إجمالي المقدرات المالية التي رصدت من أجل إغاثة العائلات المتضررة جاءت على شكل مساعدات مباشرة وطرود غذائية.

كما أضاف الوزير أن وزارته لبت نداء ٢٠٠ عائلة تواصلت مباشرة مع الوزارة وطلبت مساعدة مادية فورية ولبت الوزارة هذا الطلب ووزعت ١٠٠٠ شيقل على كل عائلة منها.

عمّت المساعدات كل الشعب الفلسطيني بلا استثناء، في الضفة الغربية وفي غزة وشتات المخيمات سواء بسوريا أو لبنان. إجمالي المساعدات بلغ ٣٤ مليون شيكل وشمل ١٢٠ ألف عائلة.

في أوقات كهذه تختبر الحكومات وكفاءتها في حسن إدارة الأزمات وتكيفها السريع مع الوقائع والمعطيات الجديدة، كما تختبر أيضاً رباطة جأش الشعوب وثقتهم في حكوماتهم. نرجو أن يستمر الوضع على ما هو في فلسطين، وينتهي كابوس كورونا عن قريب، فتخط فلسطين بذلك انتصاراً عظيماً في صفحة تاريخها سيدفع بها لمواجهة التحديات الكثيرة التي أمامها.

[/responsivevoice]

اترك تعليقاً