إتفاق التطبيع الثالث – الإمارات وإسرائيل اتفقتا على تطبيع العلاقات

إتفاق التطبيع الثالث – الإمارات وإسرائيل اتفقتا على تطبيع العلاقات

إتفاق التطبيع الثالث - أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أن إسرائيل والإمارات اتفقتا على تطبيع العلاقات بينهما.

وقال بيان مشترك من الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان إنهم يأملون في أن "يؤدي الإتفاق التاريخي إلى دفع السلام في الشرق الأوسط". وأضافوا أنه نتيجة لذلك الإتفاق فإن إسرائيل ستجمد خططها لضم أجزاء من الضفة الغربية الفلسطينية المحتلة.

قبل هذا الإتفاق لم توجد علاقات دبلوماسية بين إسرائيل ودول الخليج العربية. لكن المخاوف المشتركة بشأن نفوذ إيران الإقليمي أدت إلى اتصالات سرية وغير رسمية بينهما.

وردا على إعلان الرئيس ترمب، غرد بنيامين نتنياهو بالعبرية: "يوم تاريخي". وقال سفير الإمارات في الولايات المتحدة الأمريكية يوسف العتيبة إنه "فوز للدبلوماسية والمنطقة". وأضاف "أنه تقدم كبير في العلاقات العربية الاسرائيلية يخفف التوتر ويخلق طاقة جديدة للتغيير الايجابي".

يمثل هذا الإتفاق ثالث إتفاق تطبيع عربي إسرائيلي منذ إعلان قيام إسرائيل عام ١٩٤٨. إتفاق التطبيع الأول كان بين مصر وإسرائيل في عام ١٩٧٩، وإتفاق التطبيع الثاني كان بين الأردن وإسرائيل في عام ١٩٩٤.

* * * * * * *

مصدر الخبر BBC العربية.

* * * * * * *

نسأل ونتعجب:

كيف يمكن أن يؤدي إستمرار الجرائم الإسرائيلية إلى "دفع السلام في الشرق الأوسط"؟

كيف يمكن لأي إتفاق تطبيع أن "يخفف التوتر" مع إستمرار الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين؟

اتفاق التطبيع الثالث

*

بعد المقال الحالي، أهلاً تقترح:
ومضات: للفتنة وجوه أخرى
[/responsivevoice]
الاشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليق
مضمنة المرتدة
عرض جميع التعليقات
0
أحب أفكارك ، يرجى التعليق.x
()
x