وفد حماس وتوقعات إيجابية من زيارة هنية لتركيا

وفد حماس وتوقعات إيجابية من زيارة هنية لتركيا

حل ركب وفد حماس في أنقرة هذا الشهر، يترأسه زعيم الحركة إسماعيل هنية قادماً من الدوحة، وذلك لعقد لقاءات مع القيادة التركية إلى جانب الاطلاع على أوضاع الجالية المقيمة هناك وفقاً لبلاغ رسمي لحماس.

تحاول حماس توثيق علاقتها بحليفها الاستراتيجي بالمنطقة في خطوة تهدف أساساً لتحصيل أكبر قدر ممكن من الدعم المالي واللوجستي إلى جانب تأكيد الوزن السياسي للحركة على المستوى الإقليمي.

هذا وقد تحدثت العديد من المصادر الإعلامية نقلاً عن تقارير حصرية نشرت مؤخراً عن تلقي حركة المقاومة الإسلامية حماس لملايين الدولارات كمنحة خاصة من تركيا في كانون الأول ٢٠١٩، لدى زيارة هنية لأنقرة في إطار جولته الخارجية التي انطلقت من القاهرة.

التغير المفاجئ في علاقة تركيا بحماس لاقى ترحيباً واسعاً لدى القيادات الحمساوية، إذ اكتفت أنقرة في مرحلة سابقة بتوفير الدعم الدبلوماسي والغطاء السياسي للحركة الفلسطينية إلى جانب المساعدات الطبية والغذائية دون أي دعم مالي مباشر.

على هذا تتحدث مصادر مطلعة داخل حماس عن انتظارات عالية لقيادة الحركة الإسلامية من نتائج زيارة وفد حماس الحالية لتركيا، حيث يتوقع المسؤولون داخل حماس أن تتعهد الحكومة التركية بتقديم المزيد من المساعدات لقطاع غزة إلى جانب التأكيد على الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين.

بعد المقال الحالي، أهلاً تقترح:
حرب الاشاعات وقادة فتح
[/responsivevoice]
الاشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليق
مضمنة المرتدة
عرض جميع التعليقات
0
أحب أفكارك ، يرجى التعليق.x
()
x