أمة العرب في ثلاث غنوات

لقد بات من الواضح حولنا فى منطقة العالم القديم، أو ما يطلق عليه حديثا الشرق الأوسط، بأن هناك تحولات كبيره. تتمثل فى نهوض عدد من الأمم بعدما أعادت إدراك حقيقتها الأممية وبدأت تتطور فى تفاعلها وتتطلع لدور يليق بهذا التطور. بدءا من الفرس والأتراك وقبلهم الكيان الصهيونى وحتى أثيوبيا. أصبحوا جميعا يتصارعون ويتكالبون على أمة مازالت شعوبها لا تدرك أنها أمة تعيش فى محيطها ومطلوب منها أن تفرق أغنامها بين…

ثنائي الحرب بوش وبلير وثنائي الشر ترامب ونتنياهو

هل يعيد ثنائي الشر والخراب والحرب والدمار جورج دبليو بوش وطوني بلير، تاريخهما الأسود وحلفهما الأقذر وسياستهما الخبيثة في الشرق الأوسط، ويكمل دورهما ويتابع نهجهما ويقتفي أثرهما الثنائي الأسوأ والوريث الأحقد، الحليفان الخاسران دونالد ترامب وبنيامين نتنياهو. فلننظر إلى هذه المقاربة بين ثنائي الحرب بوش وبلير وثنائي الشر ترامب ونتنياهو. فقد أدخل الأوَلان منطقة الأوسط خاصةً والعالم عموماً في دوامة عنفٍ مهولةٍ، وفوضى مدمرة، وحربٍ مستعرةٍ وقتالٍ أعمى، وخلقا عن…

اتفاقية أبراهام التاريخية تصحح الخطأ النبوي في خيبر

اتفاقية أبراهام التاريخية تصحح الخطأ النبوي في خيبر.. إنه عنوان حقيقي مقصود، ليس فيه افتراء ولا افتئات، ولا كذب ولا بهتان، ولا ظلم ولا اعتداء، بل هو تعبير أمين ومسؤول عن محاولات عربية مأفونة، ضالة مشبوهة، وجادة مقصودة، يقوم بها مدعو الثقافة والمعرفة، ومتسلقو المناصب والمراكز، وأصحاب المنافع والمصالح، من مجموعات المثقفين الجدد، وجماعات السلطة والإعلام، وأصحاب الرأي والفكر، الذين يحملون الأفكار الصهيونية ويؤمنون بها ويروجون لها، ويعتقدون أنها الحق…

السودان والتطبيع مع العدو الصهيوني وحقيقة الموقف بعد زيارة وزير الخارجية الأمريكية

اللهم إنك تعلم حبنا للسودان فلا تخيب فراستنا فيه. حَبَسَ السودانُ أنفاسَنا وَوَتَّرَ أعصابَنا، وضاعفَ قَلقُنا عليه نبضَ قلوبِنا، وأشغلنا خشيةً عليه وخوفاً من موقفه، إذ شدتنا إليه الزيارة المشبوهة والمبعوث الخبيث، التي قام بها وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو، الذي أسرع الخطى إلى السودان بعد طول انقطاع، وشديد خصومة، وخشونة معاملة، وقسوة عقاب، وظلم حصار، وكثير تهديدٍ، ولئيم تآمر، وكله أمل أن يستغل حاجة السودان وضعفه، وأن يساومه على…

غزاوية تعبد طريقها إلى غزة بالتضامن مع بيروت

غزاوية شَهدَتْ انفجارَ مرفأ بيروت، وشعَرَتْ به كما كل سكان مدينة بيروت وضواحيها، فقد كان انفجاراً ضخماً قوياً، مهولاً مزلزلاً لا سابق له ولا مثيل. جَفَلتْ.. اضطربت.. خافت وأصابها الهلع والكثير من الفزع، رغم أنها قد اعتادت على أصوات الانفجارات، وعلى قصف الصواريخ، وغارات الطائرات، فأجواء الحرب ومشاهد الدمار، وحوادث الانتهاك والعدوان، ليست غريبة عليها أو صادمة لها، فهي غزاوية وكغيرها من سكان غزة، قد اعتادت على مثل هذه الانفجارات المدوية…

الخطأ الاستراتيجي الفلسطيني

العالم العربي مرتبك، لم يعد الطريق واضح أمامه، في السابق كان أحسن قليلاً، وإن كانت هناك ملامح إنحدار في الثقافة والسياسة أوصلتنا لما نحن فيه، اليوم وضعنا كارثي. لم يكن هناك مبرر لصراع دام أكثرمن عقد بين كبرى حركتين في العالم العربي والإسلامي، حركة فتح وحركة حماس الفلسطينيتين، إنه الخطأ الاستراتيجي الفلسطيني. كنا نستطع نجاوز ذلك الخلاف وأكثر من هذا، كان يمكن أن يكون هناك مشروع وطني تحرري كامل يبنى…