مقالات عربية - Page 3 of 45 - أهلاً العربية

مقالات عربية

عاصفة لإقتلاع جذور الشر

عاصفة لإقتلاع جذور الشر

بقلم/ اسراء الزاملي
مصر : ۲۷-۳-۲۰۱۵ - ۳:۲۹ م

من الواضح جدا أن هناك الکثير من التبريرات لإنطلاق عملية "عاصفة الحزم"، التي بدأت بدك أوکار ومقرات وتجمعات جامعة الحوثي التي تصورت أن إنقلابها المشبوه على الحکومة الشرعية في اليمن سوف يسمح لها ببسط نفوذها على التراب اليمني کله وفرض نفسه کأمر واقع، إذ انه الى جانب أن الانقلاب غير شرعي، فإن هذه الجماعة الضالة تقوم بتنفيذ مخطط مشبوه يستهدف ليس اليمن لوحده وانما منطقة الخليج أيضا.

 

السياسة بين الصاحب والعدو

السياسة بين الصاحب والعدو

بقلم/ أيوب لعبيدي
مصر : ۲٤-۳-۲۰۱۵ - ۸:۰۰ م

أتحدث عن السياسة.. فقط كمشاركة.. لن يكون حديثي عن السياسة كفعل.. أي كقرارات اتخذت من أجل التعدي على حقوق الآخرين.. أو من أجل مؤامرات تحاك.. أو حتى بحسن نية.. وإنما حديثي في الحقيقة عن ما خلف السياسة.. سأتحدث عن الفاعل السياسي.. عن ذاك الشخص الذي يقوم بالفعل كيفما كان ذاك الفعل.

 

رابط الموضوع  |  الكلمات الدلالية: ,
القانون الدولي الإنساني

القانون الدولي الإنساني

بقلم/ نضال الابراهيم 
مصر : ۲۰-۳-۲۰۱۵ - ۷:۵۷ م

أصبحت الثقافة القانونية جزءا لصيقا من حياة الإنسان المعاصر، فلا يمكن للإنسان الذي لا يتمتع بقدر وافي من الثقافة القانونية أن يستوعب بشكل علمي ومنطقي اتجاهات المشرع في دولته، التي دعته مثلا لإصدار قانون ما وإلغاء اخر أو تعديله، ومدى تأثير ذلك على حقوقه وواجباته، كفرد في المجتمع، وعلى المجتمع ككل بالنتيجة.

 

الذي لا يعجبه العجب

الذي لا يعجبه العجب

بقلم/ د. عبد القادر حسين ياسين
مصر : ۹-۲-۲۰۱۵ - ۱۱:۱۳ ص

معرفتي به قديمة. كان أكبر مني سناً وكنت معجباً به جداً. أذكر أنني كنت أتمنى دائماً أن أكبر بسرعة لأصبح مثله. كبرت وتحققت أحلامي بسرعة أكبر. أصبحت أقرأ مجلدات كارل ماركس وفريدريش إنجلز وفلاديمير لينين وجوزيف ستالين وروزا لوكسمبورغ.

كنت أوفر كل مليم أحصل عليه من والدتي المسكينة لأنفق ما جمعته خلال شهور على شراء الكتب الثقافية من "مكتبة الفجر" التي كانت تبيعها بتنزيلات هائلة مرة واحدة في الشهر.

 

الأمة الإسلامية التائهة

الأمة الإسلامية التائهة

بقلم/ المهدي الزنكي
مصر : ۲-۲-۲۰۱۵ - ۹:٤۰ ص

خلال القرن المنصرم بات من الملاحظ أن المسلمين تخلفوا فكريا أو خُلفوا عمدا عن مسيرة العالم والأسباب تختلف ولا طائل من التباكي على ما قد انتهى زمنه، لكن من الواضح أيضا أن المسلمين خلال قرون طويلة خلت عملوا بجد وإخلاص في حفظ النقل والمنقول وأحدثوا لذالك علوما وفروعا أبدعوا فيها لا يمكن انكارها.

 

الرسم لا يقتل

الرسم لا يقتل

بقلم/ هشام الروحاني
مصر : ۱٦-۱-۲۰۱۵ - ۱۲:۳۳ ص

عندما يُتْهم النبي الأكرم العلم الباسق صاحب الرسالة الخاتمة، محمد صلَّى الله عليه وسلم، بأنه إرهابي ظلما لا ريب من قبل شخص ليس له مقام معلوم مستخدما قلما وورقة، فتتداعى لهذا الأمر مجموعة تدعي بأنهـا الحامي الوحيد والمدافع الأول عن الرسول الكريم، فتجعل لهذه الرسومات مكانة وصدى تأثير واسع في أرجاء العالم.

 

الإسلام دين السلام

الإسلام دين السلام

بقلم/ عمر داود
مصر : ۹-۱-۲۰۱۵ - ۳:۲۸ ص

يسعى بعض الحاقدين على الإسلام بين حين وآخر إلى الإساءة للإسلام، عبر وسائل دنيئة لإظهار ذواتهم والحصول على الشهرة الزائلة باعتبارها أقصر طريق تسلكه على حساب مشاعر المسلمين ومقدساتهم مثل مخرج الفلم المسيء لسيدنا محمد، صلى الله عليه وسلم، وبعض الصحف والمجلات الغربية التي تنشر رسوم كاريكاتيرية تستفز المسلمين، فضلا عن أدواتها المشوهة للإسلام في العالم.

 

معضلة اختيار المحافظين

معضلة اختيار المحافظين

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : ۳-۱-۲۰۱۵ - ۷:۳۲ م

أهل الحل والعقد هم على ما هم عليه، ونحن الذين اخترناهم عن طواعية واقتناع بدءًا برئيس الجمهورية نزولا إلى من اختارهم هو في بطانته. هم الآن الذين يختارون المحافظين الجدد. هذا حقهم، ولكن من واجبهم أيضا أن يتلمسوا حس الشعب وآراء المختصين واقتراحاتهم، ويأخذوا تلك الآراء والمقترحات بكل جدية واستعداد لتقبل الرشيد منها، بل وشكر أصحابها. وعلينا نحن الدهماء في النهاية أن نقوم بواجباتنا مراعاة لحساب المولى سبحانه وتعالى.

 

ذكريات عام رحل

ذكريات عام رحل

بقلم/ محمد جمال الدين
مصر : ۱-۱-۲۰۱۵ - ۹:۳۳ ص

يمر قطار الأيام بنا سريعا بلا توقف.. وتلك سنة كونية، قال تعالى: "وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ.." آل عمران: ١٤٠. عام رحل، نعم رحل، ورحل معه شبابي الذي يقودني إلى كهولتي التي تقودني لهرمي.

إن سنة الله السارية في خلقه أن يعقب الليلُ النهارَ وأن يعقب النورُ الظلامَ: "وَآيَةٌ لَهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ…" يس: ٣٧، كما العمر يمضي ويعقب المرضُ الصحةَ والشيخوخةُ الشيبوبةَ، إنه الوهن والضعف الذي يعتري بني الإنسان قاطبة، يقول تعالى: "اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً ۚ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۖ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ…." الروم: ٥٤.

 

رابط الموضوع  |  الكلمات الدلالية:
تعلم اللغات الأجنبية

تعلم اللغات الأجنبية

بقلم/ أحمد أرنب
مصر : ۱-۱-۲۰۱۵ - ۹:۰۹ ص

لا يختلف اثنان على أن الحداثة والتحضر الحقيقي لابد أن يُستقى من المنبع، كما لا يختلف اثنان على أن زمام الحداثة اليوم رهن التقانة الغربية الأمر الذي دفع بالكثيرين لا بل أصبح لزاماً على كل مستنير أن يتقن لغة تلك البلاد لينهل من العلوم التي تكتب بلغة غير لغته. ومن البديهي القول أن اللغة الإنكليزية تتصدر قائمة اللغات التي تستقطب كل من يرغب بتعلم لغة أجنبية.