إصلاح وتنمية

السيسي والمصريين

السيسي والمصريين

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : 14-8-2013 - 12:17 ص

عبد الناصر عندما تُوفي، رحمه الله، لم يجمع ٤٠ مليون مصري في جنازته، وطبعاً لم يجمعهم في حياته. السيسي جمعهم يوم أن نادى الشعب المصري للخروج طلباً لتفويضه لمقاومة الإرهاب والإرهاب المحتمل. هل السيسي أعظم من عبد الناصر؟ سؤال تافه ولا أقصد أبداً المقارنة. عبد الناصر لم يفوضه الشعب لإصدار قوانين الإصلاح الزراعي، ولم يفوضه أيضاً لتأميم قناة السويس.

 

البرادعي ورابعة والدولة الحديثة

البرادعي ورابعة والدولة الحديثة

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : 4-8-2013 - 3:53 م

السرطان، والروماتويد، وفيروس سي، وأمراض المفاصل والفقرات، وغيرها كثير، شفى الله المصابين بها، كلها أمراض مزمنة تصاحبها آلام ومعاناة. قرأت كتاباً عدت الآن من البحث عنه في مكتبتي المنزلية غير المنظمة فلم أجده، هو كما أتذكر بعنوان "الحياة مع الألم" أعتقد لكاتب لبناني.

الألم أنواع، منه الجسدي والمتعارف عليه، ومنه المعنوي، كفقد عزيز أو الفشل في خبرة عاطفية، أو زواج فاشل، أو ابن عاق، أو بطالة، أو فقر معوز، أو عزلة كئيبة. ومن بين أنواع الألم المعنوي عدم الأمن والأمان بسبب الجريمة، أو ما أصبح شعاراً دولياً منذ أحداث سبتمبر ٢٠٠١، الرهيبة، ألا وهو الإرهاب.

 

البرادعي ومهمته المستعصية

البرادعي ومهمته المستعصية

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : 3-8-2013 - 6:52 ص

أشعر أن الدكتور البرادعي هو أكثر السياسيين معاناةً الآن. أتدرون لماذا؟ ببساطة شديدة لأنه رجل ذو قيم، وذو رؤية سياسية وإنسانية ثاقبة. والأكثر من ذلك حرصه على مصر الحبيبة، وإدراكه للقوى العالمية القاهرة بكافة أسلحتها الاقتصادية والسياسية والعسكرية والجيوبوليتية. رجل مثل هذا لا يمكن اتهامه بالعمالة أو الخيانة أو الخنوع فهو بالرغم من تبرعه بنصف جائزة نوبل للعشوائيات المصرية إلا أنه لا زال يمكنه أن يعيش حياة الرغد والرفاهية والنعيم في جزيرة بورا بورا البولينيزية أو جزر المالديف أو جزيرة مايوركا الأسبانية أو في غيرها مما يقال عنها جنان الله في أرضه. نمسك الخشب، وكفاه الله عيون الحاقدين.

 

لماذا لا يفهم الإخوان؟

لماذا لا يفهم الإخوان؟

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : 28-7-2013 - 10:25 م

ما عدد هؤلاء الإخوان الذين يمثلون شوكة مزمنة في الجسد المصري؟ السِريَّة هي القانون الحديدي لهذه الجماعة، والتي جعلت حتى من تقدير عددها أمراً غاية في الصعوبة:

  • عبد الحميد الغزالي، مستشار المرشد يقول ١٥ مليون (١٠ مليون عاملون + ٥ مليون مؤيدون). طبعاً هذا تطرف دعائي.
  • عبد الستار المليجي، عضو سابق مفصول، يقول عددهم ١٠٠ ألف فقط، عاملون ومحبون ومتعاطفون، والعاملون لا يتجاوزون ٥ آلاف فقط. أظن أن هذا تطرف يعبر عن الاطمئنان الكاذب.

 

فضيلة العقل بين التطرف ٢

فضيلة العقل بين التطرف ٢

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : 21-6-2013 - 6:36 ص

يا أبيض، يا أسود. هل سألت نفسك عزيزي القارئ: هل الدنيا، أقصد، كل شيء في الحياة إما أبيض أو أسود؟ ماذا تظن؟ هل نسيت أن هناك ألوان الطيف السبعة؟ وهل نسيت ألوان الزهور والفراشات والمخلوقات البحرية والنباتات والحيوانات و.. و…؟ لماذا لا تكون المعاني كذلك؟ لماذا لا يكون العلم كذلك؟ إذا وافقت على ذلك، فتذكر النظرية النسبية لألبرت أينشتاين.

 

المخنثون سياسياً

المخنثون سياسياً

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : 13-6-2013 - 7:59 ص

بعد الثراء الفكري السياسي الذي أفرزته ثورة يناير المستنيرة والذي تمتع به الشعب المصري بكل طوائفه، ظهر في قاموس الفكر السياسي مصطلح عبقري هو "المخنثون سياسياً". لو اضطُرِرْت للإفصاح عن مصدره، أقول "لا أتذكر"، ولكن ربما أكون قد سمعته لأول مرة من الأستاذ الوطني المجاهد والناقد السياسي البارع إبراهيم عيسى في برنامجه المُعَلـًمْ "هنا القاهرة".

 

من توشكي لقناة السويس

من توشكي لقناة السويس

بقلم/ وفاء داود
مصر : 17-5-2013 - 4:48 م

إتسع الحديث بعد الإنتخابات الرئاسية عن حكم الأغلبية، وأنه إذا فاز رئيس الدولة بأغلبية فعلى الجميع أن يحترم قرارات وسياسات الحزب الحاكم، وتأسيساً على ذلك، إنطلق سيل من مشروعات القوانين لكي يتم تمريرها توظيفاً للأغلبية التي حصل عليها الحزب الحاكم في البرلمان سواء في مجلس الشعب المنحل أو مجلس الشورى.

 

حكومة حين ميسرة

حكومة حين ميسرة

بقلم/ وفاء داود
مصر : 10-5-2013 - 6:15 ص

في اوقات ليست ببعيدة تعالت أصوات المعارضة مطالبة بتغيير الحكومة الحالية كأحد شروطها للمشاركة في جلسات الحوار الوطني، والتي قوبلت بالرفض بحجة قرب إنتخابات مجلس النواب، وبعد تعطيل قانون الإنتخابات الجديد ظل الإصرار الرئاسي على التمسك بالحكومة الحالية، وبعد أيام قليلة هلت علينا التعديلات الوزارية الجديدة.

 

حكم الإخوان وألاعيب السياسة

حكم الإخوان وألاعيب السياسة

بقلم/ أ.د. محمد نبيل جامع
مصر : 8-5-2013 - 12:05 ص

"سيَبقى صراعُ البَشر ما دامت هناك قِلة متألّهة، تحتكر الموارد، وتغتصب السُلطة، وتنتشي بالتميز".

"عهدٌ للوفاء"، هذا هو عنوان مقال الدكتور مصطفى النجار، المصري اليوم ٦-٥-٢٠١٣، يتعهد فيه بالسياسة النظيفة وخدمة الناس، ثم لَمَحَت عيناي عنوان مقال الدكتور يحي الجمل "أفْلَحَ إِنْ صَدَقَ" في نفس الصحيفة، يشكك فيها في قدرة الرئيس "المنتخب" على التمثل بعبد الناصر، فَرَبَطْتُ هنا بين العهد والوفاء به.

 

في نظرية المقاطعة

في نظرية المقاطعة

بقلم/ وفاء داود
مصر : 28-2-2013 - 9:49 ص

في وقت يسعى فيه النظام لوضع اللمسات الأخيرة لإنهاء مرحلة الإنتقال الديمقراطي، غير مهتم بمطالب القوى الأخرى، في لحظات تشتد فيها حدة الصراع، قرر قطاع عريض من قوى المعارضة مقاطعة إنتخابات مجلس النواب القادمة. وبصرف النظر عن التداعيات الدافعة لهذا الموقف، أتطرق في مقالي هذا إلى جدوى سلاح المقاطعة من خلال الدروس المستفادة من التجارب الدولية.