تداعيات إلغاء الانتخابات الفلسطينية – الموقف الشعبي

جاء قرار إلغاءِ إجراء الانتخابات الفلسطينية، التي كان من المقرر إجراء مرحلتها التشريعية الأولى بعد أيامٍ قليلةٍ، صادماً للشعب الفلسطيني، فأصيب بالذهول والغضب، وحل به الإحباط والسخط، وانتابه الحزن وخيبة الأمل، وهو الذي كان قد أعد العدة واستعد للانطلاق في الحملة الدعائية بموجب قانون الانتخابات، الذي التزمت به قوائمه الانتخابية الستة وثلاثين التزاماً تاماً، لئلا تخرق القوانين أو تتجاوز النظم،…

فضل الله وعبقرية الخطاب القرآني

السيد محمد حسين فضل الله انتقل الى رحمه الله تعالى منذ عشرة سنوات، ولكن ما قدمه "مستمر في التأثير والتفاعل". نتحدث هنا عن مشروعه ومجمل ما يحتويه من انتاج ثقافي قرآني ساعي لصناعة حالة حضارية وانبعاث إسلامي حقيقي يريد أن يكون "الإسلام" هو القائد للمجتمع والمثل للفرد ضمن خط الهداية القرآنية للصراط المستقيم الملتزم بالنواهي والتعليمات الالهية الربانية كمحدد وضابط…

من يمثل الإسلام؟

مشكلة عندما نعتبر الأشخاص هم الدين. مشكلة عندما نعتبر المسلمين هم الإسلام. هذه معادلة خاطئة. فالإسلام دين مثالي وكامل لأنه من صنع الله، ولله الكمال وحده. وعندما نساوي بين المسلمين والإسلام، كأنما نساوي مابين القاصر والكامل، وهذه معادلة خاطئة تماماً ولا تصلح بتاتاً. البعض قد يسأل: من يمثل الإسلام؟ أما المسلمين فهم مجتهدين وليسوا ممثلين، يجتهدون لتطبيق الإسلام في حياتهم،…

لنا الفن حتي لا تميتنا الحقيقة

مسلسل حرقة أو ما يعرف بحُرقة الشباب والآباء والأمهات البؤساء، دراما إجتماعية تونسية تسلط الضوء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية، دراما في ظاهرها بؤس وظلام، وفي باطنها جمال ونور توعية للعقول المنغلقة والقلوب التائهة عن الحقيقة. مسلسل حرقة تجسيد لمقولة الفيلسوف الألماني نيتشه: لنا الفن حتي لا تميتنا الحقيقة. حرقة تجمع العديد من الشبان من فئات مختلفة كل منهم يحمل…

المطلوب دولياً بصراحة ووضوح من الانتخابات الفلسطينية

لا يكذب علينا أحدٌ ولا يخدعنا، ولا يحاول أن يبيعنا الوهم ويسوق بيننا السراب، ويعدنا بالتغيير ويمنينا بالإصلاح، ويزين لنا الأهداف ويجمل لنا النوايا، فلسنا بالخبء ولا الخبء يخدعنا، ولسنا سذجاً ولا سفهاء، ولسنا بسطاء ولا بلهاء، فالشعب الفلسطيني فطنٌ ذكيٌ، واعٍ مدرك، ويقرأ ويفهم، ويعرف ما الذي يدور في خلف الكواليس ويدبر في الخفاء، وماذا يخطط له في الليل…

الصلاة والاحتفاء الرباني

بِسْمِ اللهِ وَالحَمْدُ للهِ والصَّلاةُ والسَّلامُ عَلَى مَنْ لَا نَبيَّ بعدَهُ.. وَبَعْد: لُطْفاً وكَرَمَاً.. عِش مَعي أَخي القَارِئ هَذهِ اللحَظَاتِ اليَسيرةِ.. تَخيَّلْ أنَّك دُعيتُ إلى (وَليمةٍ خَاصةٍ بك) من أَحدِ الوجهاءِ.. سَواءٌ كانَ رئيساً أو وزيراً أو تاجراً.. فكيفَ سَيَكونُ اسْتِقْبالُك والتَرحيبُ بِكَ والاحْتِفاءُ بِكَ؟! ستجدُهُ يهشُّ ويبشُّ في وَجْهِكَ، وَسَتَرَى ذَلكَ مِنْ رَحَابةِ الصَّدرِ التي تَقرأُهَا في عَينيهِ، وابْتسامتِه…

ليس أسوأ في الحياة من جار السوء

جار السوء.. ليس أسوأ في الحياة من جار السوء، جارك في السكن أو في العمل، جارك في الحي أو المنطقة، الذي يعلوك في السكن أو يجاورك فيه، أو يشترك معك في المدخل ويقاسمك خدمات المبنى. يعبس في وجهك إذا رآك، أو يشيح بوجهه بعيداً عنك لئلا يراك، يزاحمك على موقف سيارتك، وينازعك على الفسحة أمام بيتك، يلقي القمامة على مدخل…

التذمر من الإعاقة

السبب في التذمر من الإعاقة يعود إلى التركيز على ما هو مظهري أو مادي وإغفال ما هو معنوي، الذي هو الأساسي في الإنسان. إن الإعاقة ليست نقصاً حيث أن مقابلها قوة خاصة لايمتلكها الشخص العادي، الإنسان المعاق دائما تكون لديه بصمة مميزة فيما يبدعه أو يصنعه مما يجعل منه شخصاً متفوقاً في مجاله عن رفاقه. كل المبدعين المعاقين في العالم…

إبن الأصول وجابر الخواطر وطبيب القلوب وصاحب الحياء

لا أجيد التعامل مع الكلمات، فأنا من قبيلة على خلاف مع قبيلة الكلمات، لكن لأول مرة أشاهد الحب الحقيقي دون أي نفاق، منذ أيام كنا نحتفل بتكريم مدير مدرسة، وفي وسط الحاضرين كنت أسمع كلمات وأرى الدموع في العيون مع رسم البسمة. فما هي حكاية إبن الأصول؟ إحداهم قالت: لا أعرف، كأنه أبي واليوم سيرحل. وآخر قال: كل من يأتي…

المواطنة الحق

المواطنة الحق تعني.. اعتراف السلطة بالفرد واحترامها له، ورعايتها لحقوقه، وحفظها لكرامته، ودفاعها عنه، وعدم الإساءة إليه وتجريحه، أو حرمانه من حقوقه وتجريمه، أو التخلي عنه وإهماله، وضمان شيخوخته ورعايته عند حاجته، والسؤال عنه والاهتمام به، والتزامها العدل والمساواة بين مواطنيها، ومحاربتها للظلم والحيف، والبغي والطغيان، والاستقواء والعدوان. تلك المواطنة الحق. المواطنة الحق تعني أيضاً.. احترام الفرد للدولة، والتزامه بقوانينها…

جمعية أصحاب الأقصى التركية تقاضي الحركة الإسلامية بإسرائيل

أثارت التقارير الصحفية المنشورة أخيراً موجة من الجدل حول تورط عدد من قيادات الحركة الإسلامية بإسرائيل في الاستيلاء على أموال وتبرعات تلقتها الحركة لدعم نشاطها الديني والتعليمي في الأوساط الفلسطينية والعربية. مما دفع جمعية أصحاب الأقصى التركية أن تقاضي الحركة الإسلامية بإسرائيل. وتُتهم قيادة الحركة الإسلامية بإسرائيل بالفساد المالي وسوء التصرف حيث لا تقدم الحركة، بحسب بعض المصادر داخل إسرائيل،…

محمد علي التسخيري علم الوحدة ورائد التقريب

تكاد تعرفه الأمة العربية والإسلامية كلها، العرب والعجم، والسنة والشيعة، وأهل الضاد وكل ذي لسان، فقد غدا علماً بارزاً، واسماً لامعاً، وفارساً مقداماً، وخطيباً مفوهاً، ومتحدثاً ذلقاً، ومحاضراً أريباً، ومحاوراً لبقاً، ومنصتاً مؤدباً، ومستمعاً حافظاً، وقارئاً ذواقاً، وراويةً أميناً، ومسلماً غيوراً، خاض منذ شبابه معارك قاسية ضد الساعين لفرقة الأمة، وتصدى بقوةٍ وعزمٍ ويقينٍ وحزمٍ، لكل العاملين على تمزيق الأمة…

مقالات مثيرة للجدل لمُدرسة – تفتح الباب أمام إجراءات لحماية الأطفال من التطرف

هل جربتم ان تمسكوا قطعة من الصلصال بايديكم ثم تبدأوا بتشكيلها للشكل الذي ترغبونه؟ من منكم جرب تلك التجربة سيجد ان الامر غاية فى البساطة، فمن السهل ان تُشكل تلك القطعة لتظهر في الصورة التي تريدها وتفكر فيها. ذلك بالضبط هو دور التعليم في تشكيل عقول الطلاب، خاصة الأطفال صغار السن، فمن السهل ان تعلم طفل السلام والتسامح وحب غيره ليكون…

يا رب.. السماء تدعمك

قل معى يا رب.. ما من مرة قلت يا رب إلا أحسست أن السماء تسمع دعائى، والأبواب المغلقة تتفتح، والمشاكل المعقدة تتحول ألى مشاكل سهلة الحل، والأسوار العالية التى كانت تسد طريقى تتضاءل وتتحول الى حاجز صغير ممكن أن أقفز فوقه، وأن الظلام يتحول الى نور والليل الى نهار.. أليس الصبح بقريب؟ وكثيرا ما رأيت أنعم الله، وكثيرا ما أحسست…

التعليم المدمج والتعليم الأكاديمي

اليوم ومن هنا سوف أتكلم على لسان الكثير من الشباب الذين يرغبون في تحسين وضعهم التعليمي، كثير من الشباب يعانون من مشكلة تحويل التعليم الأكاديمي إلي التعليم المدمج الذي ليس له شهادة معترف بها. التعليم المدمج قد شبهه بعض الشباب بأنه مجرد كورس وليس له شهادة معترف بها للتوظف بالهيئات الحكومية، وقد قال الكثير من الشباب أنه كان توجد بعض الظروف…

ليست عاشوراء الحسين وليست كربلاء التاريخ

ما يحدث في كل عاشوراء ليس له علاقة بأي حالة قرآنية، وليس له أساس شرعي، بل هي تراكمات متداخلة متواصلة وعادات اجتماعية متشابكة مع توجيه استخباراتي من هنا أو مصالح سياسية من هناك أو رغبات تجار وأشخاص يعشقون الخرافات والأساطير ويمولونها ماليا من هنالك. إنها ليست عاشوراء الحسين وليست كربلاء التاريخ. القصة ليست بسيطة والحكاية طويلة ولكنها باختصار إنحراف شرعي…