الإنبهار العظيم - أهلاً العربية

الإنبهار العظيم

بقلم/
مصر : ۱٤-۱-۲۰۱۵ - ۸:۳۱ ص - نشر

يبدو أن العلوم والثقافة وقعتا في اسر النمطية والتسليم الكلي للانموذجات والاطر. لذلك لم يسلم السواد الاعظم من منسوبي العلوم والثقافة في وقتنا الراهن من المثل الشهير لما قد نحتاج الى اعادة اختراع العجلة. كل شئ اصبح له قالبا يحتذى به بل فلكا لم يقدر الكثيرون من الخروج من تاثيره الجذبي.

قلة هم العلماء والمثقفون من قدروا على فك الاسر والخروج من القيود والخوض في قفار الابداع وتحملوا عناء متاعب الرحلة النقدية وصعوبة الوحدة. ما لا يعرفه الكثيرون عن دولة مثل المانيا واليابان انهما خاصة ومعهم دولة هامة مثل روسيا يخوضون جمعيا في البحث بعيدا عن كل الاطر والنماذج العلمية التي اصبحت مقدسات في محراب العلم.

اعلم جيدا تفضيل النادي العلمي الالماني للبحث في علوم قد يراها البعض لا جدوى منها لكني اظن انها سوف تعطيها ميزة نوعية مستقبلية. والفرصة امام بعض الدول المنعزلة عن الزخم العلمي العالمي في البدء في بحوث خاصة قد يتولد عنها افكار حديثة تغير مسارات البحث العلمي كله.

العزلة ليست عيبا وقد تكون في حد ذاتها ميزة إن استغلت بطريقة صحيحة. انبهار المجتمع العلمي بالنماذج في كافة المجالات في الادب والعلم جعلنا غير قادرين على الخروج من ظل تاثيرهم الزماني. وقد تكون المعرفة الواسعة جدا عيبا وسدا منيعا امام الباحث قكلما ذهب ذهنه الى مسلك تذكر اسم عالم قبله قد سلكه ووصل الى نتيجة فيرده ذلك عن استكمال السؤال وهو ما يؤدي الى غلق باب قد يحتمل أن يؤدي بالسائل الى نتيجة جديدة جدا.

الشهرة العلمية لها مضار اكثر من النفع فالعالم الذي يحظى بتلك الشهرة في مجالة يكون بمثابة القاطرة البحثية ويجر خلفه سربا كاملا من الباحثين الذين كان يفترض بهم أن يسلك كل فرد منهم مسلكا خاصة ولا حرج أن تقابل الجميع في ذات المحطة لاحقا ولكن ما يفيد العلم والبشرية الطريق الذي سلكوه وملاحظتهم التي بلا شك قد تفتح افق جديد لباحث اخر لاحق في مجال مختلف.

انا شخصيا افضل عدم الافراط في الانبهار والوقوف وهلة بسيطة ثم استكمال الرحلة الى مستوي جديد. لو ظن اينشتين أن من سبقوه في العلم قد حققوا كل ما خالجته افكاره اليه ما تحرك خطوة في فى بحوثه التقدمية. ولو انغمس الادباء المعاصرين في ادب الاكابر الاولون ماسطروا خطا واحد في ابداعاتهم التي شهدت النور. وفى الختام لن اقول هي ثورة على القديم لكنها بكل ايجاز ثورة على الانبهار نفسه الذي اصاب الكثير من القديم.

محمد عطية المقمرEgypt, Alexandria

Copyright © 2015 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

M. Alaadin A. Morsy, Ph.D.

 

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق