نوفمبر ۲۰۱۳

لنکن واقعيين

لنکن واقعيين

بقلم/ منى سالم الجبوري
مصر : ۲۸-۱۱-۲۰۱۳ - ۷:۲٤ ص

الإنقسام السلوكي والفكري

الإنقسام السلوكي والفكري في فلسطين، هل أصبح واقعاً؟

بقلم/ ضياء عبد العزيز
مصر : ۲۷-۱۱-۲۰۱۳ - ٦:۳٤ ص

أيه العبارة؟

أيه العبارة؟

بقلم/ عبد العظيم جاد عبد العزيز
مصر : ۲۷-۱۱-۲۰۱۳ - ٦:۰٤ ص

علم مصر بينحرق وينداس عليه!

اتساوي بعلم إسرائيل ولا أيه؟

مين اللي حرق ما تقوليش مصريين؟

مفيش مصري يعمل هذا العمل المهين

إن كان اللي حرقوه مدفوع لهم طب من مين؟

مين اللي يرضى يبيع كرامة وطن حتي بالملايين؟

عايزين يثبتوا أيه غير إنهم مجانين؟

اللاوطنية مرفوضة ومش ناقصين ملاعين

اللي مش عاجبه وطنا يرحل غير مأسوف عليه

يشحت له جنسية تانية مش كده ولا أيه؟

الشباب بين المعاناة والكبت

شباب مصر بين المعاناة والكبت

بقلم/ محمد حسين
مصر : ۲٦-۱۱-۲۰۱۳ - ۳:۲۲ م

دموع الرياض

دموع الرياض

بقلم/ نوف أنور
مصر : ۲۵-۱۱-۲۰۱۳ - ۷:۱۲ ص

سأحطم القيود

سأحطم القيود

بقلم/ ساندي توفيق
مصر : ۲۳-۱۱-۲۰۱۳ - ۷:٤٦ ص

كم أكره القيود

فأنا خلقت حرة

جميعكم رسل الإله

خلقتم لهدايتي

وجعلتكم عزتي مذلة

لكنني مازلت حرة

من حرم الرقص

في شوارع الخيال؟

وأحل سفك الدماء

وحرر المحتال؟

من حرم الغناء؟

إن الغناء نضال

من حرم الهوى

إلا أشباه الرجال؟

سأقولها

وأظل دوماً أقولها

حتي يقف نبضي

وأسكن قبري

أنا لا أعرف الحدود

كم أكره القيود

من الذي أعطي الذكورة حقها؟

ونفى الانوثة في مهدها؟

وكرم الذكور بأعداد فتوحاتها؟

وكأن الخطيئة انتحرت

بين شفتي امرأه وقلبها؟

لآقولها حتي مماتي أقولها

حتي يقف نبضي وأسكن قبري

يا عالمي المردود

سأحطم القيود

أقسم بالأونوثة وضعفها

ورقتها وحلمها المفقود

لأحطم القيود

أقسم بالأنوثة وطوحها

وأنينها وحنينها

وسموها وعالمها الجحود

لأحطم القيود

لأحطم الأوثان في أعماقكم

لأدمر الأحجار في عقولكم

فانني تلك التي يئست من أمركم

يا حبيبي قل لعشيرتك

تلك الصغيرة ليست ما 

ملكت أيمانكم

قل لهم اني الجنون

اني التي لا تخون

اني البراء والعقد المكنون

وظلام أفكاركم في عالمي يسود

لأحطم القيود

أقسم بحق الأنوثة المطعونة

وبحق الذكورة المجونة

لأجبر العالم جميعا

على اتباع عقيدتي وشريعتي

وحدها ملك لقلبي خطيئتي

لأحلل الرقص في الشواراع والمعابد

لأشيد للغناء مساجد

وابني صرحاً للفنون وللجنون

ولكل إمرأه تكون

على الذكور متمردة وعلى القيود

قسما بربي المعبود

لأحطم القيود

رابط الموضوع  |  الكلمات الدلالية: , ,
السياسة والشباب في غزة

مغناطيسية السياسة ونحاسية الشباب

بقلم/ ضياء عبد العزيز
مصر : ۱۸-۱۱-۲۰۱۳ - ۹:۱۰ م

الشرق الأوسط الجديد

الربيع العربي مرحلة من مراحل ولادة الشرق الأوسط الجديد

بقلم/ عوني الخطيب
مصر : ۱۸-۱۱-۲۰۱۳ - ۸:۰۵ م

الرفض العربي بوجه الملالي

الرفض العربي بوجه الملالي

بقلم/ اسراء الزاملي
مصر : ۱۸-۱۱-۲۰۱۳ - ۷:۰۵ ص

المالکي ومجاهدي خلق

إلى أين وصل المالکي في صراعه ضد مجاهدي خلق؟

بقلم/ اسراء الزاملي
مصر : ۵-۱۱-۲۰۱۳ - ۸:۱٦ م