أوقفوا تصدير الغاز المصري لإسرائيل التي مازالت تتجسس على مصر

تصدير غاز مصر لإسرائيل

بقلم/
محمد فوزي
مصر : ۲۹-٦-۲۰۱۱ - ۱۰:۳٤ ص - نشر

رغم أن إسرائيل راحت تصرخ و تلطم الخدود عقب تنحى مبارك، الكنز الاستراتيجي حسب وصف الإسرائليين، خوفاً على إتفاق السلام بين إسرائيل ومصر، وخوفاً أن ينتهى السلام الورقي البارد مع الثورة المصرية التي ما زالت تقلق مضاجع قادة الدولة العبرية.

فمصر الديمقراطية لا شك انها تعني زوال دولة إسرائيل الكبرى التي رغم أنها طالبت المصريين عقب سقوط نظام مبارك بضرورة الحفاظ على إتفاق السلام المصري الاسرائيلي الا أنها لم تتورع عن مواصلة أعمالها القذرة فأرسلت إلى مصر أحد جرذانها من رجال الموساد للقيام بأعمال تجسس وإحداث الوقيعة بين الشعب المصرى وقواتة المسلحة وكذلك بين مسلمي واقباط مصر، وهو الهدف الاساسي والاستراتيجي الذى تم وضعه للجاسوس الاسرائيلي ايلان تشايم جرابيل، حسبما جاء فى اعترافاته.

إسرائيل التي تتحدث عن السلام مع مصر مازالت ترسل جواسيسها إلى بلادنا ولا تتورع عن بذل الغالي والنفيس من أجل ضرب استقرار مصر التي ستظل شوكة فى حلق بنى صهيون الى ان تقوم الساعة، لكن اجهزة المخابرات المصرية كعادتها لقنت إسرائيل وموسادها درساً قاسياً عندما كشفت الجاسوس الاسرائيلي ايلان تشايم وواجهته بجريمته بالصوت والصورة.

الواقع يؤكد لنا يوماً بعد الاخر ان كل اتفاقات السلام لا تصلح مع هولاء القتلة مغتصبي الحقوق والاراضى العربية. إن ما قامت وتقوم به اسرائيل من اعمال تجسس على مصر يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن السلام الذى بيننا وبينهم ما هو الا ورقة، فهم لا يريدون السلام ولا يسعون للحفاظ عليه بل هم يحرقون اغصان الزيتون.

من هذا المنظلق ارى ويرى الكثيرون غيري انه من غير المعقول بعد الكشف عن عملية التجسس الاخيرة استمرار ضخ الغاز المصري لاسرائيل باعتبار ان ذلك يمثل اهانة وانتقاص من الكرامة المصرية واهدار لارواح شهدائنا الذين روت دمائهم الزكية ارض سيناء الحبيبة.

محمد فوزي مصر

Copyright © 2011 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

 

مشاهدة الصور

(تصفح تعليقات الزوار أو أضف تعليق جديد)



مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق