الوفد يعيد النظر في الإنتخابات

مصر : ۲۸-۱۰-۲۰۱۰ - ٦:۳۵ ص - نشر

أكد النائب محمد مصطفى شردي المتحدث الرسمي لحزب الوفد ان هناك تعنتا سياسيا من الحكومه فى مسألة رفض عرض الحملة السياسية لحزب الوفد و اضاف في مؤتمر صحفي عقده ظهر الثلاثاء 26 اكتوبر بمقر حزب الوفد انه ليس من الذكاء السياسي ان يحدث ذلك مع حزب كل ما يريده هو ممارسة حقه في الحياه الديمقراطيه.

و شدد شردى على ان هناك عدة مشاكل مع الحكومه والادارة و شرح محمد شردى تطورات ازمة عدم عرض اعلانات حزب الوفد فى قنوات التليفزيون المصرى الارضيه  والفضائيه فقال: تقدمنا بأول مجموعه من اعلانات الحمله وفوجئنا بعدة طلبات منها العرض على الرقابه فوافقنا ثم طلبوا منا السيناريو لمراجعته ثم فوجئنا بأن التليفزيون المصرى يطلب منا ان نذهب إلى اللجنه العليا للانتخابات للحصول على الموافقه لعرض هذه الاعلانات مع ان هذا ليس من اختصاص اللجنه لانها اعلانات تناقش القضايا العامه و تدعو المواطنين للمشاركه السياسيه، وكشف شردى ان راديو ميجا FM  وراديو مصر التابعين لشبكة النيل وكذلك راديو نجوم FM  رفضوا اذاعة هذه الحمله وكذلك ميلودى افلام.

وتساءل شردى كيف يتم السماح للحزب الوطنى بحملة اعلانيه لدعوة ناخبيه عبر التليفزيون ويتم منع حملة الوفد؟ وهل مخاطبة الشعب المصرى مقصوره على الحزب الوطنى وحكومته وادارته فقط؟

واشار إلى انه بخصوص الحملات الانتخابيه للمرشحين، تمت مخاطبة اللجنه العليا للانتخابات بشأنها واستنكر شردى ما قام به برنامج من قلب مصر على قناة نايل لايف امس عندما عرض فقرة مطوله عن احد الوزراء المرشحين واسرته ودائرته ولقاءات مع المواطنين، كل ذلك مجانا للوزير امين اباظه المرشح عن الحزب الوطنى بالشرقي.

واشار شردى إلى المشاكل التى تواجه المرشحين من الوفد ومنها شهادة الجنسيه التى يستلزم لاستخراجها شهادة ميلاد  المرشح وشهادة ميلاد والده واعمامه وجده وهى عراقيل تضاف لمسألة منع عرض الحمله الاعلانيه للوفد وشدد شردى ان المكتب التنفيذى لحزب الوفد فى حاله انعقاد دائم واذا استمرت هذه العراقيل فإن حزب الوفد سوف يعيد النظر فى امر المشاركه فى انتخابات مجلس الشعب وقد يعاد طرح امر المشاركه من عدمه على الجمعيه العموميه لحزب الوفد.

كما أعلن النائب محمد مصطفى شردى المتحدث الرسمي باسم حزب الوفد، ان الحزب لن يلجأ أبدا لإذاعة إعلاناته الممنوعة من قبل التلفزيون المصري وبعض القنوات المصرية الفضائية فى قنوات أخرى عربية ودولية.

ونفى شردى ما تردد من ان الوفد يدرس إذاعة إعلاناته فى شبكات دولية فضائية. وأكد ان حزب الوفد لا يسمح أبدا حتى بوجود شبهة الاستقواء بالخارج لأنه يؤمن تماما بحقه في ممارسة حقوقه السياسية داخل مصر، والحفاظ على سيادة الدولة. وأفاد  ان الوفد سيظل على إصراره في استخدام حقه في إذاعة إعلاناته على تلفزيون الدولة لأنها إعلانات توعية سياسية وتخاطب المواطن المصري.

وجدد شردى رفض الحزب ان يحصل على موافقة لجنة الانتخابات على الإعلانات التي ليس لها علاقة بالانتخابات على الأطلاق. وكان من المفترض ان تبدأ حملة الوفد للتوعية السياسية والدعوة للانضمام الى الحزب فى أواخر شهر أكتوبر الحالي وتنتهي في بداية نوفمبر وقبل أسبوع من بداية حملة الدعاية الخاصة بالانتخابات. وترددت شائعات ان الحزب قد يلجأ إلى إذاعة حملته على القنوات الدولية والعربية التي تصل أيضا الى الجمهور المصري ويتابعها وهو ما رفضه الحزب تماماً.

مروة طنطاوي مصر

Copyright © 2010 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

 

مشاهدة الصور

(تصفح تعليقات الزوار أو أضف تعليق جديد)



مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك