تمكين المرأة فى البحرين.. نقاط مضيئة

بقلم/
مصر : ۲۱-٦-۲۰۱۰ - ٤:۰٤ م - نشر

أكدت دراسة بحرينية قامت بها د. مها الراشد بجامعة البحرين،  أن المرأة البحرينية نجحت في الأدوار القيادية، و خصوصاً في المناصب الإدارية العليا، و أضافت الدراسة أن المرأة البحرينية تتبع أساليب قيادية فعالة، مما يعكس قدراتها الإتصالية، و مهاراتها الإدارية في إدارة المؤسسات في القطاعين العام  و الخاص.

هذه النتائج ليست بجديدة إذا تحدثنا عن قدرة المرأة في البحرين، ذلك البلد الفقير نفطيا و لكنه يعد مركزاً مالياً مميزاً في منطقة الخليج، فقد قطعت المرأة البحرينية شوطاً كبيراً في مجال التعليم، و الحصول على الشهادات العليا، و الوظائف القيادية.

بداية مبكرة

إن المرأة في البحرين قامت بتأسيس الجمعيات التطوعية من فترة مبكرة في الخليج، فقد حدث ذلك في فترة الخمسينيات، و قدمت العمل التطوعي قبل أن يكون هناك إهتمام بهذا المجال من قبل الرجال في البحرين، و من تلك المرحلة بدأت البحرينية بالعمل على تحقيق ذاتها و مكانتها في المجتمع.

و حديثاً شهد دور المرأة البحرينية تنامياً كبيراً، مع إدخال التعديلات الدستورية في عام 2002 و التي تضمنت كثيراً من المبادئ الدستورية التي دعمت دور المرأة التنموي.

تمكين المرأة

تسير خطط تمكين المرأة إقتصادياً في البحرين جنباً إلى جنب مع التمكين السياسي و القانوني، و لعل التمكين الإقتصادي يعد الأقوى و الأهم، فالمرأة القادرة إقتصادياً ترعى أسرة منتجة في المجتمع، و تكون قادرة على التعامل مع حقوقها السياسية و القانونية، لذلك كان الإعلان عن إطلاق مركز يعد الأول من نوعه لتنمية قدرات المرأة إقتصاديا في مملكة البحرين، و المنطقة العربية، و ذلك بالتعاون بين المجلس الأعلى للمرأة و برنامج الخليج العربي لدعم منظمة الأمم المتحدة من أجل التنمية "أجفند" و منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "يونيدو" و بنك البحرين للتنمية، و يهدف المركز إلى تقديم الدعم و المساندة للمرأة و تقديم المشورة اللازمة لها.

كما تم ترشيح أربع سيدات بحرينيات لنيل جائزة نوبل للسلام الإجتماعي، الأولى هى الشيخة لولوة الخليفة رئيس جمعية الطفل و الأمومة، و د. سبيكة النجار، و د. منيرة فخرة، و د. شيخة العريض و ذلك تقديراً لدورهن البارز في خدمة قضايا المرأة و الأسرة و المجتمع.

و قد نجحت جمعية البحرين النسائية في الحصول على منصب إستشاري في الأمم المتحدة و تعيين القاضية ضحى الزياني في المحكمة الدستورية، و نالت الفتيات البحرينيات العديد من الجوائز و الميداليات في مجالات الرياضة العالمية، و هذا بحد ذاته يعطى للفتاة البحرينية تميزاً عن مثيلاتها في المنطقة.

و أشارت دراسة أخرى إلى أن إصلاح سوق العمل في البحرين يركز على دور سيدات الأعمال عبر رفع نسبة مشاركة المرأة إلى 40% من القوى العاملة، في حين أن مشاركة المرأة طبقا لأحدث إحصاء بلغت 33%.

حقوق منقوصة

لازالت قوانين الأحوال الشخصية مشكلة تعاني منها كثير من النساء العربيات، و تتفاوت المشكلات من قطر عربي لآخر، إلا أن المشكلة الأساسية هي حق منح جنسية الأم لأبنائها، و في البحرين و رغم أن المرأة تقلدت العديد من المراكز الهامة و المرموقة، إلا أن قانون الأحوال الشخصية لم يحل تلك المعضلة المتعلقة بمنح الجنسية البحرينية لأبناء المواطنة البحرينية المتزوجة من أجنبي، علاوة على ذلك فإن قوانين الإسكان تعطي الرجل وضعاً تفضيلياً، و هذه المشكلات المتعلقة بالجنسية و السكن و حقوق المرأة، تتشارك فيها النساء العربيات بشكل عام، و خاصة في دول الخليج، كما يتشاركن في بوتقة المؤثرات البيئية نفسها.

إنتخابات 2010

لقد أثار نجاح أربع سيدات في الوصول إلى مجلس الأمة الكويتي تساؤلات عن الأسباب التي تقف في وجه البحرينية لتحذو حذو شقيقتها الكويتية، فعدا حصول إمرأة واحدة في إنتخابات 2006، النائبة لطيفة القعود، و بالتزكية على مقعد برلماني، لم توفق أياً من النساء الناشطات أو الأكاديميات و اللاتي بلغ عددهن 18 مرشحة في هذه الإنتخابات.

و عن أسباب عدم فوز أي مرشحة في المنافسات الإنتخابية، توصلت دراسة "المرأة البحرينية في انتخابات 2006، الفرص و التحديات" و التي أطلقها أخيراً المجلس الأعلى لتقييم التجربة الإنتخابية، إلى أن أسباب إخفاق المرأة البحرينية ترجع إلى ضعف تواجدها على الساحة الإنتخابية قبل موعد الترشيح بفترة معقولة، و إقتصار تركيزها على أنشطة الدعاية في وقت الإنتخابات فقط.

البحرين على موعد قريب –لم يحدد بعد– و قبل إنتهاء عام 2010 لإجراء إنتخابات برلمانية جديدة، و هو تحدي جديد و حقيقي للمرأة البحرينية التي نجحت إقتصادياً و مهنياً و تعليمياً، و الآن عليها أن تنجح في تحديها السياسي، و الآمال معقودة على الأصوات النسائية لتصنع التغيير.

عائشة الجيار البحرين

Copyright © 2010 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

 


Warning: Use of undefined constant similar_posts - assumed 'similar_posts' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/themes/redcarpet_pro1/single_news.php on line 187

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك