باب اليمن.. مفتاح صنعاء القديمة

باب اليمن.. مفتاح صنعاء القديمة

إذا أردت أن تبدأ تاريخ العرب، فعليك أن تبدأ من اليمن، و كما قرأت أن مدينة صنعاء القديمة هي أقدم مدينة مأهولة في شبه الجزيرة العربية. في ويكيبديا “صنعاء هي واحدة من المدن اليمنية القديمة التي يعود تاريخها إلى سلالة سبأ من القرن السادس قبل الميلاد. كان اسمها أولاً  “أزال” فلما نزل بها الأحباش و نظروا إلى مبانيها المشيدة بالحجارة قالوا هذه صنعة و معناها بلسانهم حصينة فسميت لذلك باسم «صنعا» أو صنعاء كما تعرف اليوم”.

عندما أنظر لباب اليمن، أنظر لتاريخ و حضار ة عمرها ألف عام، نرى فيها طرازا معماريا مميزا لإنسان هذه المنطقة، بنى مدينة قديمة و حصنها بأبواب أربعة، لم يبق شاهداً منها إلا باب واحد هو “باب اليمن” وهو المدخل الأساسي للمدينة القديمة من الجهة الجنوبية، و الأبواب الثلاثة المندثرة هي “باب شعوب” و “باب السبح” و “باب سترات”، و أضيف بابان آخران هما “باب خزيمة” و “باب الشقاريف” في فترة لاحقة.

باب اليمن بشكله الهندسي هو جزء من سور صنعاء القديمة، يمتد هذا السور بطول 6200 متر و إرتفاع 8 أمتار ليحوط المدينة بشكل متعرج و يأخذ شكل الرقم 8.

أسباب تسمية باب اليمن بهذا الإسم متعددة نذكر منها ما قاله الباحث فضل النقيب إن سبب التسمية أن اليمنيين من مختلف المناطق يتجمعون عند هذا الباب الأكثر شهرة من بين أبواب السور القديم للمدينة التاريخية فيبيعون و يشترون و كأنه باب اليمنيين جميعاً فيما الأبواب الأخرى ذات خصوصية من نوع ما و لا ترحب إلا بأهلها، مضيفاً أن باب اليمن ربما يعني أيضا باب اليمن.

إذا ذهبت إلى صنعاء القديمة و توقفت لتتأمل مبانيها و تدخل من بابها الأشهر، فستختلط روائح البخور و التوابل الشهيرة في اليمن، و الألوان الزاهية للمعروضات الشعبية في ساحة المدخل. تبنت منظمة اليونسكو عام 1984 مشروع الحملة الدولية لحماية صنعاء، و أسهمت بإعادة بنائها على نمطها القديم من خلال ترميم سورها التاريخي و مبانيها الاثرية.

بعد المقال الحالي، أهلاً تقترح:
صدام حسين

و نعود لويكيبديا لنقرأ عن صنعاء القديمة “إذا ما فتحنا سجلات الماضي التي تقول بأنها أقدم مدينة مأهولة في شبه الجزيزة العربية وأول من قام ببنائها سام بن النبي نوح، و عاش فيها النبي سليمان، و الخليفة علي بن أبي طالب، و العديد من الصحابة و الرواة و إحتضنت مملكة سبأ و عرش بلقيس، و على أرضها كان الطوفان و سفينة نوح و قوم عاد و ثمود و من تربتها خرج يعقوب و قحطان. و في صنعاء يرقد تاريخ الحضارات الفارسية و اليونانية و الرومانية و البيزنطية و الفنيقية و الإسلامية”.

هذه الصور الجميلة مهداة من المصور محمد القوزي – مع خالص شكرنا.

عائشة الجيار الكويت

Copyright © 2010 • AHLAN.COM • All Rights Reserved


باب اليمن.. مفتاح صنعاء القديمة
باب اليمن.. مفتاح صنعاء القديمة
باب اليمن.. مفتاح صنعاء القديمة
باب اليمن.. مفتاح صنعاء القديمة باب اليمن.. مفتاح صنعاء القديمة

[/responsivevoice]

هذا المقال له 9 تعليقات

  1. Avatar
    حنه كنعاني

    تقرير رائع زميلتي العزيزه عائشه الجبار , فعلا انها بلد ينبض بالحضارة والتاريخ العظيم , بالحقيقة لقد اسرتني بهذه الصور الجميله والتي لفتت انتباهي بالفن المعماري الرائع لهذه الحضاره الرائعه خاصه انني مهندسه معماريه اضافة الى عملي بالصحافه
    … اتمنى ان يأتي اليوم ويسمح لي كفلسطينيه داخل الاحتلال ان ازور الوطن العربي كله ومن ضمنه صنعاء العزيزه

    1. Avatar
      عائشة الجيار

      عزيزتي حنة ،لقد أنبهرت عندما رأيت الصور ،انبهرت بهذا البلد الجميل ،فبلادنا العربية كلها جميلة واتمنى ان نتعاون جميعا في نقل جمال بلداننا ،وأعانك الله وسدد خطاك في عملك في الاراضي المحتلة ،ونتابع موضوعاتك المميزة بكل شغف ،شكرا لك

  2. Avatar
    الفنان محمد القوزي

    موضوع جميل جداً أخت عائشة وأتمنى أن تكون الصور أوضحت مدى جمال صنعاء وخاصة باب اليمن تمنياتي لك بالتوفيق والنجاح دائماً وتحت أمرك دائماً . الفنان محمد القوزي

    1. Avatar
      عائشة الجيار

      الفنان محمد القوزي شكرا لك ولصورك الرائعه واهداءك الراقي للموقع بحقوق النشر

  3. Avatar
    Yasser Al Wessabi

    أشكرك على هذه اللفتة الكريمة عن مدينة صنعاء، ونتمنى أن يكتب الصحفيون العرب و الأجانب عن صنعاء وعن اليمن ، و أن يظهروا للعالم حضارة اليمن العريقة ، اليمن الذي هي أصل العرب ، اليمن أرض الحضارات

    1. Avatar
      عائشة الجيار

      شكرا زميلي ياسر وادعوك للكتابه عن اليمن في الموقع ،فأنت من اهلها وادرى بها

  4. Avatar
    محمد عبد العظيم

    “على أرضها كان الطوفان و سفينة نوح و قوم عاد و ثمود و من تربتها خرج يعقوب و قحطان. و في صنعاء يرقد تاريخ الحضارات الفارسية و اليونانية و الرومانية و البيزنطية و الفنيقية و الإسلامية” معلومات جديده شكرا لكم ونطلب المزيد من هذه الموضوعات

  5. Avatar
    عائشة الجيار

    الزميل عمرو زهدي ،شكرا جزيلا لتعليقك ،والفضل لصور الفنان محمد القوزي التي حثتني على كتابة التقرير،فشكرا له على اهدائنا اياها .

  6. Avatar
    عمرو زهدي

    صور رائعة وموضوع ممتاز يا أستاذة عائشة . أهنئك من كل قلبي .

اترك تعليقاً