مقالات عربية

وهم إمتلاك الحقيقة

وهم إمتلاك الحقيقة

بقلم/ د. عبد القادر حسين ياسين
مصر : ۵-۵-۲۰۱۵ - ۸:۱۵ ص

"إن المسلمين ضيـَّعوا دينهم، واشتغلوا بالألفاظ وخدمتها، وتركوا كل ما فيه من المحاسن والفضائل ولم يبق عندهم شيء. هذه الصلاة التي يصلونها لا ينظر الله إليها ولا يقبل منها ركعة واحدة، حركات كحركات القرود، وألفاظ لا يعقلون لها معنى، لا يخطر ببال أحدهم أنه يخاطب الله تعالى ويناجيه بكلامه، ويسبح بحمده، ويعترف بربوبيته، ويطلب منه الهداية والمعونة دون غيره.. سألني المستر براون: من أكثر الناس جناية على القرآن؟ فقلت: ذووه وأصحابه". الإمام محمد عبده.. الأعمال الكاملة، الجزء الثالث، صفحة ١٩.

 

المرأة والنعجة

المرأة والنعجة

بقلم/ رحمة حسام عبد الرحمن
مصر : ۸-٤-۲۰۱۵ - ۸:۲٦ ص

أصبح الأمر جلياً للعيان أن الكثير من المصطلحات مثل تجديد الخطاب الديني.. وإعادة النظر في التراث.. قد باتت من اختصاص من لا اختصاص له، وبدلاً من استخدام هذه المصطلحات من أجل تحقيق مفاهيمها السامية التي تهدف إلى إحياء الخطاب الديني ليلبي احتياجات العصر الحديث ويجيب على الأسئلة التي تستجد كل يوم في عقول المسلمين فيما يختص بشؤون دينهم ودنياهم، أصبح استخدامها لا يكثر إلا على ألسنة أولئك الذين لا يألوون جهداً في تحقير تراثنا الفكري وإهانة رموزه وقاماته العلمية وتجريدهم من كل فضل وإنساب كل خبيث لهم، وهم في ذلك لا يستندون إلى منهج علمي في النظر إلى الأمور وتقييمها، بل أهواء تنضح بها كلماتهم وأساليبهم الانتقائية المتحيزة التي تكشف ما في سعيهم من ضلالٍ بعيد.

 

دموع وردة ونزيف شجرة

دموع وردة ونزيف شجرة

بقلم/ محمد الكاس
مصر : ٤-٤-۲۰۱۵ - ۱۰:۲۳ ص

يسكن في حي شعبي، يحب بشغف متابعة مباريات كرة القدم، أجبرته ظروف خاصة لمتابعة فريقه المفضل، أن يخرج إلى أقرب المقهى الذي كان يسمع عنه دائما أن له زبناء خاصين جدا.

بعدما دخل وجد أن هذا المقهى، رواده معروفون بهواية لعبة "الروندة"، وتستحضر فقط مشروبان إما الشاي أو القهوة.

 

رابط الموضوع  |  الكلمات الدلالية: , ,
المناهج المتكاملة وصناعة القيم

المناهج المتكاملة وصناعة القيم

بقلم/ محمد محمد السعيد عيسى
مصر : ۱-٤-۲۰۱۵ - ۱۰:۳۸ ص

المشكلة الرئيسية التي تواجه المجتمع التعليمي في عالمنا العربي هي عدم قدرة المناهج التي نقدمها في المدارس على بناء شخصية المواطن الإيجابي القادر على ممارسة دوره بشكل حضاري يضمن للمجتمع النهضة والتقدم، فنجد أن معظم أبناء الوطن لديهم نوعا من السلبية في تناول الكثير من الأمور والموضوعات التي تمس حياتهم اليومية.

 

ماذا بعد عاصفة الحزم؟

ماذا بعد عاصفة الحزم؟

بقلم/ سيد بر
مصر : ۳۰-۳-۲۰۱۵ - ۱۱:۱۸ ص

بعد هبوب رياح الربيع العربي في ٢٠١١ وما تبعه من مظاهرات في كافة أرجاء اليمن أدت إلى إجبار الرئيس علي عبد الله صالح على التنحي بعد ٣٣ سنة من الحكم، وبعد الإتفاق الذي سمي بالمبادرة الخليجية والتي تم خلالها الإتفاق على نقل جميع سلطات صالح إلى نائبه عبد ربه منصور هادي، الذي أعيد إنتخابه رئيسا للبلاد كمرشح للتوافق الوطني الذي أجمع عليه حزب المؤتمر الشعبي العام وأحزاب تكتل اللقاء المشترك، حيث قام بعدها الرئيس المنتخب بحركة تغير كبيرة خاصة في صفوف الجيش.

 

عاصفة لإقتلاع جذور الشر

عاصفة لإقتلاع جذور الشر

بقلم/ اسراء الزاملي
مصر : ۲۷-۳-۲۰۱۵ - ۳:۲۹ م

من الواضح جدا أن هناك الکثير من التبريرات لإنطلاق عملية "عاصفة الحزم"، التي بدأت بدك أوکار ومقرات وتجمعات جامعة الحوثي التي تصورت أن إنقلابها المشبوه على الحکومة الشرعية في اليمن سوف يسمح لها ببسط نفوذها على التراب اليمني کله وفرض نفسه کأمر واقع، إذ انه الى جانب أن الانقلاب غير شرعي، فإن هذه الجماعة الضالة تقوم بتنفيذ مخطط مشبوه يستهدف ليس اليمن لوحده وانما منطقة الخليج أيضا.

 

السياسة بين الصاحب والعدو

السياسة بين الصاحب والعدو

بقلم/ أيوب لعبيدي
مصر : ۲٤-۳-۲۰۱۵ - ۸:۰۰ م

أتحدث عن السياسة.. فقط كمشاركة.. لن يكون حديثي عن السياسة كفعل.. أي كقرارات اتخذت من أجل التعدي على حقوق الآخرين.. أو من أجل مؤامرات تحاك.. أو حتى بحسن نية.. وإنما حديثي في الحقيقة عن ما خلف السياسة.. سأتحدث عن الفاعل السياسي.. عن ذاك الشخص الذي يقوم بالفعل كيفما كان ذاك الفعل.

 

رابط الموضوع  |  الكلمات الدلالية: ,
القانون الدولي الإنساني

القانون الدولي الإنساني

بقلم/ نضال الابراهيم 
مصر : ۲۰-۳-۲۰۱۵ - ۷:۵۷ م

أصبحت الثقافة القانونية جزءا لصيقا من حياة الإنسان المعاصر، فلا يمكن للإنسان الذي لا يتمتع بقدر وافي من الثقافة القانونية أن يستوعب بشكل علمي ومنطقي اتجاهات المشرع في دولته، التي دعته مثلا لإصدار قانون ما وإلغاء اخر أو تعديله، ومدى تأثير ذلك على حقوقه وواجباته، كفرد في المجتمع، وعلى المجتمع ككل بالنتيجة.

 

الذي لا يعجبه العجب

الذي لا يعجبه العجب

بقلم/ د. عبد القادر حسين ياسين
مصر : ۹-۲-۲۰۱۵ - ۱۱:۱۳ ص

معرفتي به قديمة. كان أكبر مني سناً وكنت معجباً به جداً. أذكر أنني كنت أتمنى دائماً أن أكبر بسرعة لأصبح مثله. كبرت وتحققت أحلامي بسرعة أكبر. أصبحت أقرأ مجلدات كارل ماركس وفريدريش إنجلز وفلاديمير لينين وجوزيف ستالين وروزا لوكسمبورغ.

كنت أوفر كل مليم أحصل عليه من والدتي المسكينة لأنفق ما جمعته خلال شهور على شراء الكتب الثقافية من "مكتبة الفجر" التي كانت تبيعها بتنزيلات هائلة مرة واحدة في الشهر.

 

الأمة الإسلامية التائهة

الأمة الإسلامية التائهة

بقلم/ المهدي الزنكي
مصر : ۲-۲-۲۰۱۵ - ۹:٤۰ ص

خلال القرن المنصرم بات من الملاحظ أن المسلمين تخلفوا فكريا أو خُلفوا عمدا عن مسيرة العالم والأسباب تختلف ولا طائل من التباكي على ما قد انتهى زمنه، لكن من الواضح أيضا أن المسلمين خلال قرون طويلة خلت عملوا بجد وإخلاص في حفظ النقل والمنقول وأحدثوا لذالك علوما وفروعا أبدعوا فيها لا يمكن انكارها.

 


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك