خذ عقلي وفكر لي

بقلم/ خالد بن علي الصبيحي
مصر : ٦-۱۲-۲۰۱٤ - ۸:٤۹ ص - نشر

في خضم الأحداث التي تشهدها البلاد خاصة والعالم عامة وتكاثر الآراء والتوجهات تجد هناك فئة من المجتمع لسان حالها يقول: "خذ عقلي وفكر لي" للوهلة الأولى عندما تنظر لهؤلاء يتبادر إلى الذهن أنهم روبوت يحرك عن بعد.

أليس الله خلق الإنسان وميزة بالعقل، لماذا؟ أكيد ليفكر ويقرر ويختار طريق الخير أو الشر، يقول الله عز وجل "إنا هديناه النجدين" والنجدين الحق والباطل، فلماذا لا أفكر قبل افعل؟ ولماذا لا أملك الشجاعة حتى أفكر لنفسي وليس ليفكر لي الآخرون؟

يقول الفيلسوف الألماني إيمانويل كانت: "عليك أن تتحلى بالشجاعة الكافية لاستخدام عقلك".

نعم الأمر يحتاج إلى شجاعة لأنه كما توجد عبودية أجساد توجد عبودية عقول وفي كلى الأمرين يحتاج التحرر إلى قوة وشجاعة.

تأمل حولك لكثير من الأفعال والتوجهات التي يجر لها الشباب تجد أنها تصرفات لا مكان للعقل فيها، ولو أن ذلك الشاب حرر عقله من الرق واستعمله برهة من الزمن لعرف حجم الخطأ الذي يقترفه، فعقلك خلقه الله لك لتفكر أنت به لأنك أنت من ستحاسب عليه أمام الله ثم المجتمع فلا تدع غيرك يفكر وأنت تنفذ.

خالد بن علي الصبيحيYemen

Copyright © 2014 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

M. Alaadin A. Morsy, Ph.D.

 

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك