الشام تنوح

بقلم/ زهره القحطاني
مصر : ۲۰-۹-۲۰۱٤ - ۸:۱۱ ص - نشر

أحبتي وأخوتي قد رأينا ماذا يحدث بأرض الشام أرض أحفاد الصحابة الكرام من انتهاكات للأعراض وترمل للنساء ويتم للأطفال. نشاهد العدوانية والطغيان وجرائم لا يرضى بها إسلامنا الحنيف، فقد ازداد طغيان بشار وأعوانه على هؤلاء الناس الأبرياء، بل لم تكتف شامنا من هذه الحادثه فقد قدم بما يسمى داعش "الدولة الإسلامية في العراق والشام" بإعتقادهم أن مايفعلونه هو الصواب.

فقامو بفعل أبشع الجرائم بحق الإنسانيه بشتى الطرق والوسائل. ماذنب طفل يشاهد أباه يصارع سكرات الموت أمامه؟ ماذنب إمرأة ترى طفلها يعذب ولاتستطيع فعل شي؟ ماذنب فتاه تحمل جنينا داخل احشائها لم يكن ذلك بإرادتها بل رغم أنفها؟

البعض منهم ذهب ليجد المأوى والأمان والبعض الأخر منهم لم يستطع.. هل يمكننا جميعا ان نقف مكتفي الأيدي أمام هذه المشاهد؟!

أصرخ قائله بصوت يملأه الأسى والحزن على أخوة لنا.. أسرد إليهم عباراتي اللتي طالما بكت لما رأته.. لهم اقول بصوت عالي به نبرات البكاء والألم قائلة: لن نترككم بمثل هذه المواقف الصعيبة، بل سنقف صامدين متوكلين لوقف تلك المهزلة التي طالت واستمرت حتى زهقت بها الأرواح.

زهره القحطانيSaudi Arabia

Copyright © 2014 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

M. Alaadin A. Morsy, Ph.D.

 

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك