حسنة الوحدة

بقلم/
مصر : ۲۰-۷-۲۰۱٤ - ۳:۰۷ م - نشر

الجميع يهرب من الوحدة، لأنها متعبة ومحزنة ومملة، تقتل مشاعر صاحبها بهدوء، وهناك من يفضلها على أن يجتمع بمن حوله ويجد فيها راحته النفسيه والجسدية.

من البديهي أن تكون الوحدة في مخيلتك هي أن تخلد إلى النوم وتستيقظ ولا تجد من يأتي ليطمئن عليك أو ليحادثك أو يقوم بمشاركتك في أي نشاطٍ تقوم به.

ولكن من المنطق أن لكل شيء إيجابيات وأيضاً سلبيات وغالباً ما تغلب الإيجابيات على السلبيات، الوحدة رغم كل سلبياتها الكثيرة نجد فيها إيجابيات، فالوحدة تجعل صاحبها عبقري.

دائماً نجد أن أغلبية العباقرة يفضلون الوحدة رغم سلبياتها وذلك لأنهم يجدون فيها الهدوء التام والتركيز والبعد عن مقاطعات الناس لحبل أفكارهم، الوحدة هي فقط من تجعل منك شخص عبقري.

الوحدة مدرسة العبقرية.. يجب أن نعترف أن الوحدة تمتلك حسنة واحدة، فهي تجعل من صاحبها محط إهتمام الجميع، في حين أن الكثير ممن يجتمعون مع الناس بشكل عام تجدهم في نمط تفكير محدد إلى الأبد.

سلطان مفرح الخالديSaudi Arabia

Copyright © 2014 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

M. Alaadin A. Morsy, Ph.D.

 

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

تعليق واحد

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك