لأنك مصري أنت تعاني

بقلم/
مصر : ۳۱-۱۲-۲۰۱۳ - ٤:۰٦ م - نشر

كلما ساقني قدري إلى مصلحة حكومية رأيت وجوه الموظفين صُبغت بالوجوم تعلوها سحابة من الغضب توشك أن تمطر حجارة من سجيل كالتي عاقب بها الله أصحاب الفيل، تذكرت مطلع قصيدة شاعر العامية الفقيد أحمد فؤاد نجم التي تعبر عن حال كل مواطني أم الدنيا البسطاء والمغلوبين على أمرهم "عشان أنت مصري لازم تعاني.. وتفقد كرامتك بكل المعاني.. وتحرق في دمك سنين مش ثواني" وكأنه يصف حالي عندما أقف عاجزا أمام طابور طويل من أمثالي الذين يتلاعب بهم الموظفون حتى يقضوا لهم حوائجهم بعد معاناة وعذاب لا يعلم بهما إلا من تآمر عليه حظه العاثر لينتقم منه على أيدي هؤلاء الحكوميين.

لا شك عندي أن أخلاق الموظف الحكومي تعبر عن صورة الدولة بكل معنى الكلمة، فيكفي لِكي تعرف إذا كانت هذه الدولة في طريقها للتقدم والنمو والإنتاج أن تشاهد كيف يتعامل الموظفون مع المواطنين، ولسوء الحظ أن موظفينا يُعبّرون عن سنوات من الفساد والإهمال والتخلف الذي وصلنا إليه عن طريق المحسوبية والرشاوى و"سحل" المواطن الغلبان على أمره بين انتظار توقيع من الموظف "الفلاني" حتى ينتهي من مكالمته التليفونية أو شرب فنجان من القهوة أو حتى انهاء لعبة إلكترونية على جهازه المحمول دون رقيب أو حسيب، فكما يقول المثل المصري "إذا كان رب البيت بالدف ضارب فشيمة أهل البيت الرقص" بالنظر إلى مدير المصلحة الحكومية الذي يتفنن في التهرب من التعامل مع المواطنين ولا يتواجد بمكتبه بحجج واهية يدفع ثمنها المواطن الذي يضطر إلى أن يؤخر مصلحته حتى يعطف عليه المسؤولون لتخليص ما جاء به إلى هذه المتاهة الحكومية.

"وفيه كام مواطن عاملك قلق بيشكي تقوله روح اندعق" بهذا البيت الشعري باللهجة المصرية العامية استطاع عمنا أحمد فؤاد نجم أن يلخص العلاقة بين الموظف الحكومي والمواطن الذي لا حول له ولا قوة والتي تنتهي دائما بكلمة "اندعق" أو جملة "فوت علينا بكره يا سيد" لتتكرر مأساته اليومية بين مكاتب الموظفين الذين أكل عليهم الدهر وشرب ولا هم لهم ولا شاغل غير أن يطبقوا على المواطنين ساديتهم المكبوتة الناتجة عن صدأ ضمائرهم من طول جلوسهم على مكاتبهم النحاسية إلا من رحم ربي من ذوي الضمائر وقليل ما هم.

وبعد أن انتهي من قضاء أتعس لحظات حياتي في الدوامة الحكومية أحمد الله أني خرجت سالما لم ارتكب جريمة لا شعورية بعد أن أحاول كسب رضى الموظف الحكومي حتى لا يغضب عليّ ويعقد أمامي ما يسره الله وجعل منه سببا في خدمة المواطنين كما يقول الحديث الشريف "كل ميسر لما خلق له" وأحمد الله مرة أخرى الذي عافاني مما أبتلى به غيري من موظفي المصالح الحكومية.

وأستعيد بذاكرتي مشاهد فيلم الإرهاب والكباب للزعيم عادل إمام وأنا اتفكر في نتيجة التورط في هذه الجريمة اللاشعورية بسبب تبلد مشاعر بعض الموظفين فهل ستنتهي بوجبة كباب شهية أرضي بها هؤلاء الجائعين من إرهاق المواطنين أمثالي الذين يحاولون كسب ودهم ورضاهم على الرغم من معاملتهم الجافة أم سيكون مصيري تلفيق تهمة لا تحمد عقباها وتتسابق الصحف في نشر صور المواطن الذي اقتحم المؤسسة الحكومية وتعدى على الموظفين لينتهي به الحال خلف الأسوار الحديدية.

وعندها استعيذ بالله من الشيطان الرجيم وأطلب منه الرحمة لي ولهؤلاء الموظفين الذين اعتادوا على رؤية وجوه أمثالي من المواطنين وتسائلاتهم التي تؤرقهم وتزعج ساعات عملهم حتى يقدر الله لنا أن نعيش في دولة تسودها المحبة والتعاون والإخلاص في العمل بجانب بث روح جديدة من الشباب داخل المؤسسات الحكومية وتأهيل الموظفين على التعامل مع الجمهور وتفعيل القوانين على المقصر والمخالف لننتهي من الكابوس المسمى بالمصالح الحكومية ونعالج المشكلة التي وضعنا أمامها نجم في أبياته الشعرية بصورة تعبر عن واقع الشعب المصري:

عشان انت مصري وده للأسف

فلازم تآسي تعيش تتقرف

وكل الأساسي في حياتك ترف

فتنسى الكرامه وتنسى الشرف

وتسرق وتنصب أو تنحرف

ودمعك بيجري وجرحك نزف

مش انت اللي مصري؟

جتك القرف

محمد حسينمصر

Copyright © 2013 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

Leave your vote

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

 

مشاهدة الصور

(تصفح تعليقات الزوار أو أضف تعليق جديد)



مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق



Hey there!

Forgot password?

Don't have an account? Register

Forgot your password?

Enter your account data and we will send you a link to reset your password.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

Close
of

Processing files…

أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك

Warning: mkdir(): Disk quota exceeded in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php on line 321

Fatal error: Uncaught exception 'Exception' with message 'Cache directory not writable. ZenCache needs this directory please: `/homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/cache/zencache/cache/http/ahlan-com/2013/12/31`. Set permissions to `755` or higher; `777` might be needed in some cases.' in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php:324 Stack trace: #0 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AdvancedCache->WebSharks\ZenCache\Pro\{closure}('\xEF\xBB\xBF<!DOCTYPE ht...', 9) #1 /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/classes/AbsBaseAp.php(55): call_user_func_array(Object(Closure), Array) #2 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AbsBaseAp->__call('outputBufferCal...', Array) #3 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AdvancedCache->outputBufferCallbackHandler('\xEF\xBB\xBF<!DOCTYPE ht...', 9) #4 /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-includ in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php on line 324