Leave your vote

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

بهدلة الدولة وأخونة الدولة

د. أوعاد الدسوقي
مصر : ۵-۳-۲۰۱۳ - ٦:۵٤ ص

منذ عدة أيام طالعتنا الصحف بتصريح لأحد المحافظين المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين وهو أيضاً عضو مكتب الإرشاد حيث قال "إن أخونة الدولة هي الديمقراطية.. وشغل المناصب بعناصر إخوانية أمر صحيح". يعتبر هذا التصريح الإعتراف الأول من نوعه بشكل واضح عن سعيهم الدؤوب لتنفيذ هذا المخطط بعد أن داوم أعضاء الجماعة علي إنكار ذلك مراراً وتكراراً.

لا أحد ينكر أن الإخوان فصيل سياسي مهم له كل الحقوق وعليه كل الواجبات، مثل باقي الفصائل الأخرى، لكن هذا لا يعطيهم الحق في الإستحواذ على مقدرات الوطن بعد الثورة في وطن ملك لجميع مواطنيه:  أحزاب وجماعات، نساء ورجال، مسلمين ومسيحيين. ومع ذلك دعونا ننحي الجدل جانباً حول مشروعية حلمهم في أخونة الدولة وأحقيتهم في ذلك من عدمه لننتقل إلى مرحلة المكاشفة لتوضيح أمر هام يراه الجميع إلا أفراد الجماعة والموالين لهم بأن ما يفعلونه لا يمكن أن نطلق عليه بأي حال من الأحوال مصطلح "أخونة" انما إن أردنا تسميته بشكل دقيق فلنطلق عليه "دهولة الدولة.. أهبلة الدولة.. بهدلة الدولة.. دهورة الدولة.." وفي هذا الإطار قل ما تشاء من التسميات الساخرة لوصف الحالة المزرية التي آلت إليها أوضاع البلاد بسبب رغباتهم الشرسة وسباقهم المحموم من أجل السيطرة علي مفاصل الدولة في أقل وقت ممكن ليمكنوا لأنفسهم في السلطة ضاربين بالصالح العام عرض الحائط غير عابئين بالإنهيار الإقتصادي وغليان الشارع وما نراه من صور العنف والعنف المضاد من سحل واعتقال وإختطاف.. ناهيك عن الإنقسام والإستقطاب الذي يعصف بمصر.

حتي إذا إفترضنا جدلاً وسلمنا، وهذا غير صحيح، بأحقيتهم في" الأخونة "فإن هذه العملية لها أصول وقواعد يجب مراعاتها وحرفيه مهنية يجب إتباعها وقرارات ينبغي دراستها جيداً لمعرفة الإيجابيات والسلبيات ليتثني تنفيذ عملية الإحلال والتبديل للهيكل الإداري والوظيفي في جميع المؤسسات بشكل دقيق دون إحداث خلل لهذا الهيكل، كما أن هناك خطوة هي الأكثر أهمية في عملية الأخونة ألا وهي مراعاة توفير البديل الإخواني الذي يملك الكفاءة والخبرة في نفس التخصص الوظيفي المطلوب تسكينه عليه، فلا يجوز أن تكون كل مؤهلاته فقط كونه من أهل الثقة، حيث تمثل محاولتهم للأخونة نموذجاً صارخاً للعشوائية المعيبة في الإختيار وبدائية التفكير مما جعلنا مسار لسخرية العالم بعد إتخاذ الجماعة (عفواً الرئاسة) قراراً عبقرياً بتولي أخصائي أمراض جلدية رئاسة مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار بمجلس الوزراء وأخصائي أشعة وتحاليل لمنصب نائب محافظ وفني صرف صحي لرئاسة مجلس محلي لإحدى المدن.. ناهيك عن مخالفة الدستور، الذي هو من صنع أيديهم، وإستحداث وظائف ليس لها وجود قانوني لشغلها بالمقربين منهم في إطار الترضيات والمجاملات وتسديد الفواتير للأهل والعشيرة الذين لعبوا دوراً في رحلة الوصول للإتحادية في صوره فجة للمحسوبية والوساطة أسوأ بكثير مما كان عليه الوضع في النظام السابق.

ثم نأتي لربط الأخونة بالديمقراطية في محاولة للتأثير علي الرأي العام ليبدوا الأمر منطقياً بغيه تقبل الشعب ذلك دون تذمر، فنجد أن توظيفهم لمصطلح الديمقراطية جاء مفرغاً من مضمونة ومعناه بما يخدم تصورهم القاصر ومنهجهم المعيب للديمقراطية وآلياتها، فنجد الترويج لعملية الأخونة على أنها حق مكتسب للجماعة التي جاءت للحكم عبر الإنتخابات، يرسخ بذلك لمبدأ أحقية أي نظام يعتلي منصة الحكم، حتي ولو كان لا يدين بالإسلام أو يحمل في طياته فكر إلحادي أو تكفيري، أن يطبق هذه الآلية "الديمقراطية" التي إبتدعها الإخوان وهكذا سيكون لدينا جهاز إداري جديد يتلون طبقا للنظام مع كل دورة رئاسية أو برلمانية في تقليد لم يعرفه العالم حتي في جمهوريات جزر الموز.

د. أوعاد الدسوقيمصر

رئيس إتحاد حرائر مصر – المستشار الإعلامي لرابطة المبدعين والمثقفين الدولية بأمريكا

Copyright © 2013 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

Leave your vote

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

 


مواضيع مرتبطة



أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على المصدر



هل لديك تعليق على هذا الموضوع؟ علق عليه الآن

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق



Hey there!

Forgot password?

Don't have an account? Register

Forgot your password?

Enter your account data and we will send you a link to reset your password.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

Close
of

Processing files…

أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك

Warning: mkdir(): Disk quota exceeded in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php on line 321

Fatal error: Uncaught exception 'Exception' with message 'Cache directory not writable. ZenCache needs this directory please: `/homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/cache/zencache/cache/http/ahlan-com/2013/03/05`. Set permissions to `755` or higher; `777` might be needed in some cases.' in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php:324 Stack trace: #0 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AdvancedCache->WebSharks\ZenCache\Pro\{closure}('\xEF\xBB\xBF<!DOCTYPE ht...', 9) #1 /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/classes/AbsBaseAp.php(55): call_user_func_array(Object(Closure), Array) #2 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AbsBaseAp->__call('outputBufferCal...', Array) #3 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AdvancedCache->outputBufferCallbackHandler('\xEF\xBB\xBF<!DOCTYPE ht...', 9) #4 /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-includ in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php on line 324