الحرية لشريف عطية

مصر : ۱٤-۱۰-۲۰۱۱ - ٦:۱۹ ص - نشر

الإسم: شريف عطية محمد عبد الرحمن السلاموني.. السن: 22 سنة.. المؤهل: بكالوريوس نظم معلومات 2010.. العمل: مركز الكمبيوتر جامعة القاهرة.

شريف محبوس الآن إحتياطياً على ذمة قضية أحداث السفارة الإسرائيلية منذ يوم الجمعة 9-9-2011.

نشأ شريف الإبن الوحيد لأسرة صغيرة مستورة الحال. ولد شريف مصاباً بحساسية في الصدر مما كان يضطر الأم للدخول به للمستشفى تقريباً كل شهر حتى تخف حدة الحساسية. وكانت والدته توليه إهتماماً وعناية فائقة، لما كان يلاقيه من معاناة من ضيق التنفس بسبب الحساسية حتى كتب الله له الشفاء منها بعد 15 عاماً من عمره مما زاد تعلقه وارتباطه بوالدته.

شريف بار بوالديه منذ صغره ويقضى لهم كل طلباتهم في داخل أو خارج المنزل ويشارك في الواجبات الإجتماعية من تلقاء نفسه.

يشاء الله أن يصاب الأب بمرض السكر بمعدلات مخيفه منذ عشر سنوات مما اضطر الأطباء لعلاجه بالأنسولين وهو يحتاج إلى رعاية خاصة، وبعدها بسنوات قليلة يصاب الأب أيضاً بأزمة قلبية حادة وهو في العمل، مما اضطره للانتقال للعناية المركزة بالمستشفى لأكثر من شهر كامل في حاله حرجة جداً وتم تركيب دعامات بالقلب مع التوصية بالمتابعة الطبية المستمرة والرعاية الخاصة.

ويقوم شريف بواجباته وهو في هذه السن الصغيرة تجاه والده المريض ورعاية أمه التي كانت بمثابة الهواء وعصب الحياة بالنسبة له حيث كانت تحويه منذ صغره وتمنحة الأمن والأمان والعطاء بلا حدود.

ولكن يشاء الله بعد شهور قليلة أن تصاب والدته بالمرض الخبيث الذي لا يرحم… ويتحمل شريف المسئولية ويقوم برعاية والدته في مرضها الشديد إلى أن لقيت وجه الله الكريم بعد عدة شهور من معاناة مع المرض، وذلك في ليلة القدر منذ ثلاث سنوات… فارقت والدته الحياة وتصعد روحها الطاهرة إلى الرفيق الأعلى في ليله قال الله تعالى عنها إنها خير من ألف شهر… ماتت وهى تدعو لإبنها شريف من قبلها.

ويفقد شريف أمه، القلب الحنون، ويشعر أنه فقد جزء من روحه حيث كانت واحة الأمان بالنسبة له وحجر الزاوية في حياته. ويتحمل شريف مرة أخرى المسئولية الملقاة على عاتقه تجاه رعاية والده المريض وتجاه مستقبله ودراسته. ويكافأه الله سبحانه وتعالى بالنجاح في دراسته والحصول على بكالوريوس نظم المعلومات والعمل في جامعة القاهرة.

ولأنه إبن بار حقاً لم يقطع صلة الرحم مع خالته التي كان في زيارة لها يوم الجمعة 9-9-2011 بضاحية مصر الجديدة، وبعد مشاهدة الأحداث الجارية بالتليفزيون المصري أمام السفارة الإسرائيلية، صممت خالته أن يبيت عندها خوفاً عليه من هذه الأحداث في طريق عودته إلى منزله بالهرم.

وفى حوالي الساعة 1:30 ليلاً يتصل شريف بوالده لكي يطمئن عليه، ويخبره أنه سيبيت عند خالته نظراً لتصاعد الأحداث أمام السفارة الإسرائيلية.. إلا أن والده أخبره أنه مريض جداً ويعاني من أزمة ويحتاجه إلى جواره فوراً. فما كان من شريف إلا أن نزل فوراً للعودة للمنزل لإنقاذ والده، واستقل ميكروباص من ميدان رمسيس للجيزة في طريق عودته لمنزله بالهرم إلا أن السيارة توقفت قبل أن تصل إلى مديرية أمن الجيزة حيث كان الطريق مغلقاً مما اضطره إلى السير في طريقه إلى ميدان الجيزة.

وكان أمام مديرية الأمن حشد هائل من الجمهور يتفرج على الأحداث التي كانت قد هدأت وكان ذلك حوالي الساعة الثالثة صباحاً. فإذا بشخص بملابس مدنية يقترب منه ويقول له (تعالى كلم الباشا) داخل مديرية الأمن ولأنه لم يرتكب أي خطأ ولم يشترك في الأحداث الجارية، ولأنه لم يتربى على الخوف ولأنه شاب جامعي مثقف متحضر ذهب ليكلم "الباشا" ولم يعد حتى الآن.. لأن الباشا ببساطة قبض عليه في الحال مع آخرين واتهمهم بتهم لم ينزل الله بها من سلطان.

هل كان يجب أن لا يزور شريف خالته ويقطع صلة الرحم؟! هل كان يضرب الودع أو يعلم الغيب ليعرف ما سيجري من أحداث في هذا اليوم؟! هل كان يجب أن يرفض شريف العودة للمنزل بعد أن استدعاه والده المريض لإنقاذه من الأزمة الصحية التي ألمت به؟!

ستثبت التحقيقات، إن شاء الله، ما جرى يوم التاسع من سبتمبر أمام السفارة الإسرائيلية ومديرية أمن الجيزة أن هناك الكثير من الأبرياء، ولكن حتى تنتهي هذه التحقيقات هل نعرف كم أسرة أصابها الألم والفزع والخوف والمرض جراء القبض على أبنائهم الأبرياء؟

حالة الشاب شريف عطية محمد عبد الرحمن ليست الحالة الوحيدة بين الشباب المقبوض عليهم ليلة التاسع من سبتمبر التي ليس لصاحبها أو حتى أهله علاقة بالسياسة من قريب أو بعيد، هؤلاء هم الذين يصطادهم رجال الأمن السريين بسهولة عادة (تعالى كلم الباشا) فيذهب معه ولا يعود ليجد نفسه مقبوضاً عليه.

أين يمكن أن يكون شريف واقفاً ليأتي إليه رجل الأمن السري ويقول له ذلك فيذهب معه في هدوء؟! هل سيكون في المعركة؟! يعني لو كان هذا الشاب من المتظاهرين حقاً هل كان سيذهب ليكلم الباشا؟! ولو كان من المأجورين هل كان سيذهب ليكلم الباشا؟! هل لو كان يعرف ما سيحدث أصلاً هل كان سيذهب ليكلم الباشا؟!

لم يكن يدري أن رجل الأمن السري سيختصر الطريق ويضلله ليقبضوا عليه بسهولة ليس في جسمه ولا ملابسه ولا في يديه أي أثر لاشتراكه في أي موقعة فيكون مثلاً من الثوار وليس معه فلوس ليكون من المأجورين من قبل رجال الأعمال كما نشرت جريدة الأهرام في صدر صفحتها الأولى يوم السبت الموافق 8-10-2011 من تورط من لهم تيارات سياسية أو بلطجية ومن لهم سوابق وصدر أمر بضبطهم وإحضارهم لتورطهم في أحداث السفارة.

ليس مهماً عند رجل الأمن السري، الذي هو عادة بلا قلب، أنه ضلل بريئاً أو ساذجاً ليقدم لرئيسه أكبر عدد من المظلومين ويحوز على رضاه فيكون قد قام بعمله على ما يرام.. ليس مهما أن يحرق قلب أب على إبنه.. أرجو وأتمنى أن تكون حالة شريف وملابسه وحالة جسمه وغير ذلك مما كان عليه وكذلك صحيفة الحالة الجنائية الخاصة به وكذلك شهادته الجامعية الحاصل عليها وكذلك جهة عمله بجامعة القاهرة وأنه مثال للشاب المثقف الطموح وأنه طوال حياته حسن السير والسلوك بشهادة عمله وشهادة زملائه ورؤسائه في الجامعة.

الأمر لم يكن غير وقوف ساذج ومخبر بلا ضمير للقبض عليه. نرجو أن تقوم المنظمات الحقوقية بمعرفة ونشر عدد الحالات مثل حالة شريف.

ما هي علاقة هذا الشاب البريء، الذي لم يهتم بالسياسة في يوم من الأيام، وتلك الأحداث وما هو الذنب الذي ارتكبه؟

أخشى أن تطول التحقيقات ويخرج شريف فيجد والده قد فارق الحياة حزناً وكبداً على ما أصاب إبنه الوحيد.

تم عرض شريف على النيابة العسكرية في أول الأمر وتقرر حبسه خمسة عشر يوماً مع المقبوض عليهم وقبل أن تنتهي المدة تم تحويل القضية إلى نيابة أمن الدولة العليا طوارئ التي جددت حبسهم احتياطياً خمسة عشر يوماً أخرى ثم تجددت لمدة مماثلة مرة أخرى دون تحديد أي جلسة لهم أو الإفراج عنهم.

وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هونا وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما.

عطية السلاموني مصر

Copyright © 2011 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

 

Leave your vote

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

 

مشاهدة الصور

(تصفح تعليقات الزوار أو أضف تعليق جديد)



مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

5 تعليقات

  • هاجر جلال

    ربنا معاك يا شريف وان شاء الله هتخرج معانا يوم الثلاثاء ارجو من الجميع المشاركة فى صفحة شريف على فيس بوك الحرية لشريف عطية وارجو المشاركة معانا فى يوم الثلاثاء 18-10 امام محكمة التجمع الخامس

  • خالد علي

    ربنا يصبرك يابني والله ويصبر والدك وينتقم من كل من كان سبب في ظلمك يارب

  • nada hossam

    احنا معاك ياشريف بدعائنا وصلاتنا
    الله لا يظلم احد ويقف بجانبك
    ((دعاء المظلوم))
    بسم الله الرحمن الرحيم.. بسم الله خير الأسماء,بسم الله الذي لايضر مع إسمه أذى ,باسم الله الكافي ,باسم الله المعافي ,باسم الله الذي لايضر مع إسمه شيء في الأرض ولا في السماءوهو السميع العليم. باسم الله عل نفسي وديني باسم الله عل أهلي ومالي باسم الله على كل شيء أعطانيه ربي الله أكبر الله أكبر الله أكبر أعوذ بالله مما أخاف وأحذر. الله ربي ولا أشرك به شيئا عز جارك وجل ثناؤك وتقدست أسماؤك ولا إله غيرك اللهم إني أعوذ بك من شر كل جبار عنيد وشيطان مريد ومن شر قضاء السوء ومن شر كل دابة أنت آخذ بناصيتها إن ربي على صراط مستقيم

  • wael mohammed

    ربنا يخرجك يا شريف بالسلامة وأنا بنت خالته وأشهد شهادة حق إنه مظلوم لأنه كان عندنا في بيتنا طول يوم تسعة وخرج من عندنا فجر يوم عشرة عشان يلحق والده حرام الظلم. للأسف مصر بكده متغيرتش ليه لسه فيه ظلم مش المفروض إننا عملنا ثورة عشان الحرية والديمقراطية ليه إحنا لسه بنتظلم جوه بلدنا وليه مظلومين يدفعو تمن البلطجية ليه حرام شريف يتظلم كده وربنا يصبرك ياعمو عطية بس إن شاء الله ربنا هينصرك يا شريف وتخرج تنور حياتنا

  • هاني

    دي بلد لا مؤخذه
    ربنا يصبرك ويطلع ابنك علي خير يارب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق



Hey there!

Forgot password?

Don't have an account? Register

Forgot your password?

Enter your account data and we will send you a link to reset your password.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

Close
of

Processing files…

أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك

Warning: mkdir(): Disk quota exceeded in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php on line 321

Fatal error: Uncaught exception 'Exception' with message 'Cache directory not writable. ZenCache needs this directory please: `/homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/cache/zencache/cache/http/ahlan-com/2011/10/14`. Set permissions to `755` or higher; `777` might be needed in some cases.' in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php:324 Stack trace: #0 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AdvancedCache->WebSharks\ZenCache\Pro\{closure}('\xEF\xBB\xBF<!DOCTYPE ht...', 9) #1 /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/classes/AbsBaseAp.php(55): call_user_func_array(Object(Closure), Array) #2 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AbsBaseAp->__call('outputBufferCal...', Array) #3 [internal function]: WebSharks\ZenCache\Pro\AdvancedCache->outputBufferCallbackHandler('\xEF\xBB\xBF<!DOCTYPE ht...', 9) #4 /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-includ in /homepages/9/d608470986/htdocs/clickandbuilds/AHLAN/wp-content/plugins/zencache-pro/src/includes/closures/Ac/ObUtils.php on line 324