أطلالي..

بقلم/
مصر : ۲۹-۹-۲۰۱۱ - ۱۰:۰۷ ص - نشر

لم تبقى معي سوى أطلال ذكرياتي..

أحاول التخلص منها بين حين وآخر..

حتى أنتهي من كل مايتعلق بذكرياتي..

أعيش على ذكريات بعض أيامي..

 

لا أحتفظ بهذه الأطلال شوقاً وحنيناً..

بل من أجل أيام مرت من حياتي ألماً..

أيحلو طعم الألم يوماً؟

ويكون له جانب من الذكرى أحياناً؟

 

فوردة فقدت حياتها بعد صراع مع التمني..

وكلمات على ورقة بيضاء فقدت المعاني..

 

آه من أطلالي.. تعذبني كثيراً..

ولا أعلم لماذا يصعب التخلص منها!

 

مات الحب.. وبقيت الأيام الماضية..

فأصبحت أطلالاً تداعب أفكاري الحالية..

 

هند شديد مصر

Copyright © 2011 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

 

مشاهدة الصور

(تصفح تعليقات الزوار أو أضف تعليق جديد)



مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك