تقرير ويكيليكس وحرب إبادة السنة

بقلم/
مصر : ۲۸-۱۰-۲۰۱۰ - ۹:۵۷ ص - نشر

كشف تقرير موقع ويكيليكس مؤخراً عن فضيحة كبرى تؤكد أن شعب العراق وبالتحديد أبناء الطائفة السنية كانوا ضحية لعملية إبادة جماعية شيعية إيرانية أمريكية وأن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي كان زعيماً لفرق الموت الشيعية التي إرتكبت جرائم قتل وإغتصاب وتعذيب بحق السنة تحت سمع وبصر ودعم القوات الأمريكية وإيران.

تلك الوثائق التى كشفها موقع ويكيليكس الإنجليزي والتي حصلت صحف الجارديان البريطانية والنيويورك تايمز الأمريكية وديريشبيجل الألمانية والقناة الرابعة البريطانية وقناة الجزيرة القطرية على نسخ منها قبل قيام الموقع بنشرها والتي تصل إلى 390 الف وثيقة والتي نشرها الموقع يوم 22 أكتوبر 2010 والتي تتناول الفترة من يناير 2004 حتى ديسمبر 2009.

وتكشف الوثائق، بما لا يدع مجالا للشك، تورط رئيس الوزراء العراقي الشيعي، المنهية ولايته، في إدارة فرق الموت والتعذيب الشيعية لتنفيذ عمليات الاغتيالات والإغتصاب والتعذيب بحق أبناء السنة فى العراق تحت سمع وبصر و"طناش" القوات الامريكية وتورط إيران فى عمليات قتل وتعذيب سنة العراق من خلال تهريب اسلحة تقليدية لامداد فرق الموت الشيعية وجيش المهدي التابع لمقتدى الصدر والموالي لها.

كما كشفت الوثائق أن 180 الف شخص معظمهم من السنة سجنوا لأسباب تتعلق بالحرب على العراق وأن عدد القتلى المدنين فى حرب العراق بلغ 150 ألف شخص معظمهم من السنة.

هذه الفضيحة التى أغضبت الإدارة الأمريكية وكشفت عن الوجه القبيح لإيران، تثبت بما لا يدع مجالاً للشك، أن حلم الإمبراطورية الفارسية لم ينته وأن الدولتين اللتين ربما تكونا عدوتين فى العلن وحليفتين فى السر، أمريكا وإيران، يجمعهما هدف واحد وهو زيادة المد الشيعى بالمنطقة بما يخدم مصالح الدولتين.

الحاصل أن تقرير ويكيليكس يكشف عن فضيحة سياسية كبرى تستلزم محاكمة المسئولين عنها وفي مقدمتهم الرئيس الامريكى السابق جورج دبليو بوش ووزير دفاعه دونالد رامسفيلد ورئيس الوزراء العراقي الشيعي نوري المالكي والرئيس الايرانى محمود احمدي نجاد، كمجرمي حرب أياديهم مازالت ملطخة بدماء اهل السنة من العراق الشقيق.

كما أنه لابد أن يكون هناك تحرك فاعل من الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي، لايقاف الحرب الخفية والمستعرة ضد المسلمين من أهل السنة، تلك الحرب التي تقودها وترعاها أمريكا وإيران.

تلك الحرب لا تقتصر على أعمال القتل والتعذيب والإغتصاب بحق السنة، وإنما تعدتها لما هو أخطر من خلال الفضائيات ووسائل الإعلام بنشر المذهب الشيعى والتشكيك في القرآن الكريم والصحابة والمذهب السني، وهي حرب فى رأيي لاتقل خطورة عن حرب الإغتيالات والتعذيب.

محمد فوزي مصر

Copyright © 2010 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

 

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

5 تعليقات

  • Marina

    Clear, ifornmatvie, simple. Could I send you some e-hugs?

  • روزانا خيربك

    هجوم على كنسية وسط بغداد و احتجاز مصلين مسيحيين !!!!؟؟؟

  • ismail elshazly

    عمليات التطهير العرقي ضد السنه منمهجه وغير خافيه على أحد، ومن الملاحظ أن أعمال العنف في العراق في الاونه الاخيره قد توقفت بشكل شبه تام في مدن الشمال الكرديه ومدن الجنوب الشيعيه، أما الاحياء السنيه في بغداد والمحافظات السنيه، فهي المدن الوحيده التي تشهد العمليات التخريبيه، وغير خافي على أي متابع للشأن العراقي تكديس وتخصيص معظم الميزنييات المرصوده لاعادة تعمير العراق للمدن الشيعيه ورمي الفتات للمناطق السنيه

  • كنزى

    احيى كتاب المقال على ما ذكرة لانة الواقع المؤلم ولا داعى لان ندفن رؤسنا فى الرمال والا لماذا معظم ضحايا الاغتيالات وجرائم التعذيب فى بلاد الرافدين لاهل السنة ؟

  • روزانا خيربك

    شكرا أخ محمد على مقالك
    ولكن.. يشعر القارئ لمقالك ان هناك نوع من التعصب و ربما تحريض على الفتنة الطائفية في وقت العراق أحوج ما يكون الى البعد عن الحروب الاهلية , أعتقد ان آلات الحرب و القتل الامريكية لم تميز بين عراقي سني أو شيعي أو حتى مسيحي .. و لا بد من محاسبة المعتدين و لكن دون أن نعمم ان طائفة ما قتلت طائفة أخرى , و من المعلوم ان التخطيط الانجلو اميركي لغزو العراق كان حتى ماقبل احداث 11 ايلول .
    تقبل مني رأيي و احترامي

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك