حقيقة منظمة بلان في مصر

بقلم/
مصر : ۲۵-۸-۲۰۱۰ - ۱۲:۳۹ م - نشر

شائعات وأسرار وغموض يحيط بعمل منظمة بلان (Plan) في مصر.

فالمنظمة التي اتهمت سابقا بالعديد من الاتهامات ابرزها أن منظمة بلان، التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرًا رئيسًا، ويوجد لها فرع في مصر منذ عام 1981م بمنطقة المنيل تتخذ من مساعدة سكان المناطق الفقيرة بالقاهرة والمحافظات ستارًا لأنشطتها، حيث كشفت المعلومات عن ضلوعها في عملية الاتجار بالبشر، التي يجرمها القانون المصري ويفرض عقوبات مشددة للمتورطين فيها.

وضمت قائمة الاتهامات أيضاً قيام المنظمة بعمليات تبشير. منظمة بلان مركزها الدائم الولايات المتحدة ومؤسسها يهودي أمريكي يدعى ثيموثي فاريل ومديرها الحالي فيديريكو دياز البريتني، وقد لعبت دورًا كبيرًا في محاربة ختان الإناث في مصر، ومنحت مليون دولار للجهات المعنية بمحاربة الختان.

ما سبق هو جزأ من الاتهامات التي وجهت للمنظمة،لكن الحقيقة التي لمستها في قيامي بزيارة لبعض المناطق العشوائية في مصر تناقض هذه الاتهامات. فالمنظمة ترعى عدداً من مشروعات التنمية المجتمعية وتنفذها بالشراكة مع جمعيات تنمية المجتمع المحلي والهيئات الحكومية المصرية.

ومن ضمن هذه المشروعات برنامج إعادة التأهيل المجتمعي للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة بمنطقة عزبة خير الله والذي يدعم تمكين تلك الفئة المُهمشة وتأكيد مشاركاتهم الفعالة في المجتمع من خلال تدريبهم على المهارات الحركية والتخاطب، وإشراكهم في الورش الفنية وأعمال الخزف والرسم والتلوين.

اضافة الى برنامج الادخار والإقراض والخاص بتمكين الفتيات والسيدات داخل عزبة خير الله. ويقوم البرنامج على تكوين مجموعات من السيدات يقمن بادخار الأموال فيما بينهن من خلال شراء الأسهم التي تتراوح من 1 جنيه إلى 3 جنيهات وادخارها في الصندوق الخاص بالمجموعة. وتقوم السيدات فيما بعد بالاقتراض من الصندوق عند الحاجة لسد احتياجاتهم الضرورية.

وهناك ايضا برنامج مناهضة عمالة الأطفال، الذي تقدمه منظمة بلان بالتعاون مع جمعية تواصل لتنمية إسطبل عنتر بمنطقة الجبل، عزبة خير الله، ويعمل هذا البرنامج على محاربة ظاهرة تسرب الأطفال من التعليم من خلال إشراكهم في تعلم بعض الحرف اليدوية هذا بالإضافة إلى إشراكهم في فصول محو الأمية. وتحرص الجمعية على تقديم وجبات يومية للأطفال وضمان حصولهم على أجر يومي من أجل مساعدة أسرهم.

وهناك أيضاً مركز التدريب المهني لأطفال الشوارع بالجمعية المصرية لبناء المجتمع بالفسطاط. وتعتبر الجمعية مركز رعاية نهاري لتدريب وتأهيل أولاد الشوارع من الجنسين على بعض الحرف مثل تصميم الإكسسوارات الفضية والفخار، رسوم البورترية، الرسم على الزجاج، الخزف، الطين الأسواني، أشغال الخرز والماسكات والتي يتم بيعها لصالح الأطفال.

ويستقبل المركز يومياً عدداً يصل إلى حوالي 30 طفل. ويحرص المركز على تقديم مجموعة من الخدمات المتنوعة للأطفال يأتي على رأسها تقديم مجموعة من الخدمات الأساسية، فضلاً عن تقديم الاستشارات النفسية والاجتماعية، بحوث أسرية، الاستشارات القانونية من خلال توفير محام، حيث يتعرض هؤلاء الأطفال لمشكلات الحبس والمطاردة من الشرطة بسبب عدم توافر بطاقات هوية معهم. كما يوفر المركز فصولاً لمحو الأمية. ويهتم المركز بتقديم التغذية السليمة للأطفال من خلال تقديم وجبتي الإفطار والغداء وكذلك الحرص على تنظيم رحلات ومعسكرات ترفيهية للأطفال.

والمثير أن منظمة بلان تعمل في مصر منذ عام 1981 أي ما يقرب من ثلاثين عاماً، فأصبح لديها الخبرة والثقة فيما يحتاجه الأطفال في مصر. ولكل دولة ظروفها الاقتصادية والاجتماعية ومشاكلها التي تختلف بالطبع عن الدول الأخرى، ولذلك رأت منظمة بلان في مصر أن هناك حاجة ماسة لدعم الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة وأطفال الشوارع في مصر، فخصصت عدد من البرامج التنموية وبرامج إعادة الدمج بهدف التقليل من حجم المعاناة التي تعيشها تلك الفئات المُهمشة. فضلاً عن دعمها للفتيات والسيدات في المناطق العشوائية والفقيرة من خلال تقديم برامج التمكين الاقتصادي وبرامج الوعي البيئي والصحي.

وقد شاركت "بلان مصر" بفاعلية ملحوظة فى التخفيف على سكان العشوائيات على مدار السنوات القليلة الماضية. "عزبة خير الله" إحدى المناطق العشوائية فى منطقة مصر القديمة بالقاهرة تلقى اهتماما ملحوظا من جانب هذه المنظمة. مؤخرا شاركت "بلان" فى تعليم نساء "عزبة خير الله" على طريقة "الريفليكت".

وتشكل مقاربة ريفليكت "محو الامية على طريقة فرايري" المحدثة من خلال وسائل تمكين المجتمع المحلي مثلاً عن المقاربات المرتكزة على الحقوق حيث ترتبط المعرفة بالعمل الاجتماعي بشكل وثيق . وتستند ريفليكت الى فلسفة باولو فرايري. وتستخدم تقنيات عدّة، على غرار منهج التقويم الريفي التشاركي الذي يشجع تشاطر المعرفة بين المشتركين، وتحليل المواضيع المطروحة محلياً، والقيام بالعمل على مستوى الفرد أو الجماعة.

ويكمن دور مدرس محو الامية أو في فصول ريفليكت (التي يطلق عليها اسم حلقات) في تسهيل المناقشة. ويشمل ذلك التعمق في العلاقات بين السلطة والطبقات الاجتماعية، وفي الموضوع المحدد الذي يهم المجموعة، بالاضافة الى إدخال مهارات الحساب ومحو الامية من خلال المناقشات.

وبهذه الطريقة تحاول ريفليكت ان تكسر الرابط بين الامية والفقر والتهميش والتمييـز. وغالباً ما تنطلق المناقشات من تحاليل محلية، لكنها تكون مرتبطة بمسائل وطنية وعالمية أوسع. وتظهر ريفليكت ان الادوات، على غرار ملاحظات المشارك، قيمة جداً وضرورية لفهم الفرص الخاصة بالثقافة تحديداً من أجل احداث التغيير. وهذا بدوره يساعد المدرسين على تطوير مجموعة من الاسئلة تتناسب مع القضايا والاوضاع المحلية.

"بلان مصر" ترعى هذا البرنامج فى جمعية "نهضة خير الله" التى يرأسها رمضان غانم وتقوم بتعليم النساء ومحو اميتهم بطريقة المشاركة المجتمعية وتساعدهم على انهاء حالة التهميش التى يعانون منها.

وعلى الرغم من ذلك مازالت الاتهامات تلاحق هذه المنظمة وهي الاتهامات التي لم تثبت صحتها إلى الآن، في ذات الوقت الذي مازالت فيه "بلان مصر" تعمل وتشارك مجتمعيا بصورة واضحة.

عامر محمود مصر

Copyright © 2010 • AHLAN.COM • All Rights Reserved

 

مواضيع مرتبطة


أهـــلاً العربية غير مسئولة عن المحتوى أو مصدره أو صحته
كافة المسئولية الأدبية والقانونية عن المحتوى تقع على الكاتب

10 تعليقات

  • إبراهيم أصلان

    بعد التحية الطيبة , يمنكنكم التواصل معي لمناقشة موضوع المقاولات والإنشاءات في السعودية وكذلك الخرسانة الجاهزة والبريكاست الأخضر علي البريد الأليكتروني
    moc.o1525438037ohay@1525438037tpyge1525438037.gne1525438037

  • رانيا مجدى

    انا مدرسة من الفصل الواحد من المدارس المجتمعية انا قرات هزا البيان انا تخوفت من هزا البيان لكن الجمعية تعملت مع المنظمة لا يوجد اى مخاوف منه لنها تدرب المدرسين انه تقوم بتنشيط الاولاد ورعايتهم الله الموفق يارب ميكون كدة فى البيان

  • عمر

    شكراعلى الكتاب الجميل

  • عامر محمود

    كل الاتهامات التي وجهت لمنظمة بلان تم التحقيق فيها من قبل،واثبتت التحقيقات ان منظمة بلان لا علاقة لها على الاطلاق بهذه الاتهامات وفقا لما لدى الاجهزة المعنية من تحريات ومعلومات اكدت على براءة المنظمة

  • يسرى رشاد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    معلش سامحونى أنا رسالتى متعلقة بى أنا شخصياً
    أنا معروض على العمل مع منظمة بلان فى مجال من المجالات اللى بتدعمها وطبعاً مقرر انى اتحصل على دخل شهرى بسيط منها لأنى فى منطقة ريفية
    ولكن المشكلة فى الآتى
    أنا ليس لدى مصدر دخل ومحتاج للعمل فعلاً وفى نفس الوقت متخوف من موضوع انها تكون فعلاً بتمارس نشاط التبشير فى مصر وبكدا أبقى ساهمت فى شئ مستحيل يحصل منى لو عارف انها فعلاً دا هدفها
    (( للمعلومية ))
    أنا عملت مقابله وقبلت بترحاب مبالغ فيه نظراً لخبرتى فى مجال التأهيل لذوى الإحتياجات الخاصة
    أرجو ا الإفادة

    • سيد

      وعليكم السلام

      درء المفسدة أولي من جلب المنفعة، الناس دي عمرها ما تيجي بخير للمسلمين أبدا ربنا قال لنا كده، ولن ترضي عنك اليهود ولا النصاري حتي تتبع ملتهم. يا أخي تجنباً لفتح شر لا يمكنك إغلاقه فيما بعد أبعد عنهم والله يغنيك من فضله، ومن ترك شيئاً لله أبدله الله خيراً منه، وأنا ايضا كنت مثلك ولن أسمح لمثل هؤلاء أن أكون دعاية رخيصة لأهدافهم.

  • عامر محمود

    الدكتور أشرف..شكرا جزيلا على اضافتك القيمة التي ساستفيد منها كثيرا
    الاستاذ اشرف منسي نشكرك على التواصل مع قراء اهلا العربية..ونتمنى التواصل في كل ما يخدم الوطن العربي وقضاياه..سواء كان ذلك عبر توفيرك لفرص عمل او تدريب

  • محمد محى

    انا فنان نسيج يدوى اصنع من اصواف الاغنام اجمل اللوحات العالميه على النول اليدوى ومستعد لتعليم الافراد لديكم اوبيع منتجاتى لديكم

    • اشرف منسي

      عزيزي محمد محي

      بعد التحية , يمكنك التواصل معي لمناقشة موضوع التدريب علي النول اليدوي وكذلك الانتاج تليفوني 38054599 , 0107029166 , 38054545 من الساعة الثانية عشرة ظهرا حتي الثالثة عصرا ومن الساعة التاسعة مساءا الي الثانية عشر مساءا او علي البريد الاليكتروني rf.oo1525438037hay@y15254380373ysna1525438037m1525438037

  • ashraf Abdelmonem

    المعلومات الواردة بالمقال صحيحة بستثناء جد يسير… ومن هذه الاستثناءات ان المقر الرئيسي لها هو انجلترا وليس الولايات المتحدة.
    والمعلومات الواردة بالمشروعات قائمة بالفعل ومازالت تمارس… وكذلك الاتهامات الموجهة اليها سواء بالتصريح كما يفعل المثقفون او بالتلميح كما فعلت قناة الجزيرة.
    والمقال في عمومه معتدل وجيد الصياغة مهنيا ولغويا وغطي عدة اوجه هامة في الموضوع… ولكني احب ان اضيف ان منظمة بلان بدأت في اسبانيا بعد الحرب الاهلية في ثلاثينيات القرن المنصرم بهدف استيعاب الاطفال المشردين بعد موت اسرهم لتكون عائلا بديلا عن الاسرة… وبعدها بدأت الحرب العالمية الثانية وخلفت ورائها ملايين الاطفال المشردين… ولذلك توجهت بلان الي اوروبا واسيا لتقديم خدماتها في الدول المتضررة من الحرب.
    وبعدها بعشرات السنين بدأت توجه عملها صوب امريكا الجنوبية ثم جنوب شرق اسيا ثم افريقيا في العقود القليلة الماضية. وهي لا تهدف الي التبشير ولا الي الاتجار بالاعضاء البشرية…
    اما التبشير فهو منفي وغير موجود لعدة اسباب منها انهم تحرروا من العقيدة المسيحية وقلصوا دور الكنيسة حتي اصبحت دور عبادة شبه مهجورة ولا يرتادها المسيحيين الا للاستبراك ومراسم الزواج والتأبين… كما انهم وصفوا اوروبا بالعصور المظلمة في حقبة تولي الكنيسة مهام الدولة… كما ومن الثابت تاريخيا ان عملية التبشير كانت موجهة الي اليهود وليس الي ديانات اخري…
    وان صادف توجههم الي ديانات اخري فمن الطبيعي ان نذكر مدي تحول المسلمين الي الديانة المسيحية؟ وهل نجحت هذه الدعوة التبشيرية الي هدفها ام باءت بالفشل؟ واين نجد هذه الدعوة ومن القائم عليها؟ كل هذه التساؤلات لا تجد من يجيب عنها وانما لدينا مجموعة من البغبغوات محبة لترديد المصطلحات لاثبات الثقافة والوعي وهم عنها مبعدون وعليهم محجوبة الي يوم الدين.
    واما الاتجار بالاعضاء البشرية (بواسطة هذه المنظمة) فغير موجود بالمرة واتحدي (بل ابالغ في التحدي) من يذكر حالة واحدة في جميع انحاء مصر منذ عمل المنظمة حتي تاريخه. ونحن جميعا مطالبون بمحاربة الجهات التي ثبت تورطها في هذه القضية وليس القاء التهم علي المؤسسات بشكل معمم. وضعاف النفوس والذين في قلوبهم مرض موجودين في جميع العصور وفي شتي الانحاء وليسوا المنافقين المذكورين في القران وحسب كما قد يفهم البعض… وما الوجوه التي ترونها إلا سلالة الاسلاف… من كفر منهم ومن امن ومن نافق منهم ومن اتقي… وان العرق لدساس.

أهـــــلاً برأيكــم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي أهـــلاً العربية وإنما تعبر عن رأي كاتب التعليق


أهلاً تويتر أهلاً فيسبوك